سبتمبر 21, 2018

  • تنوية

    ترقبوا الموقع بحلته الجديدة

بحضور د. الربيعة..الصحة تكرم الفائزين بجائزة وعي


بحضور د. الربيعة..الصحة تكرم الفائزين بجائزة وعي

تغطيات – الرياض :

كرّمت “الصحة” الفائزين بجائزتها للتوعية الصحية “وعي”، حيث تم الإعلان عن أسماء الفائزين وتكريمهم وذلك خلال الحفل الذي أقيم مساء أمس الإثنين برعاية معالي وزير الصحة د توفيق الربيعة ، في فندق الريتز كارلتون بالرياض، حيث تم تكريم (١٠) فائزين في مسارات الجائزة (الأفلام القصيرة، الموشن جرافيك، تصاميم الإنفو جرافيك، التصوير الفوتوغرافي، سناب شات، مشاركة المدارس)

وفي كلمته التي ألقاها في الحفل أشار معالي د. الربيعة أن من أهداف رؤية 2030 أن يرتفع متوسط العمر من 74 عام إلى 80 عام، وبالطبع فإن هذا الهدف فيه تحدي كبير وليس سهلاً وإذا كنا نتوقع أن تطوير المستشفيات ووضعنا أفضل المستشفيات وأفضل الخدمات الصحية والعلاجية أننا سنحقق هذا الهدف فإنه لا يمكن أن تتحقق هذه الأهداف إلا من خلال الوعي وتعزيز صحة المجتمع الذي هو جزء أساسي لإحداث نقلة نوعية في صحة أبناء هذا البلد، لافتاً أن الصحة لها جوانب عديدة، ومن أبرزها تغيير نمط الحياة والإقلاع عن التدخين وحوادث السيارات بالإضافة إلى الغذاء الصحي ، فتلك العوامل تزيد من عمر الانسان بإذن الله .

وأشاد معاليه بفكرة جائزة وعي خاصة وأنها في عامها الثاني حققت العديد من النجاحات من خلال إرتفاع عدد المشاركات من المئات في عامها الأول إلى الآلاف في عامها الثاني وأزدادت توسعاً على المستوى الخليجي وساهمت في أن تظهر لنا مشاركات رائعة جداً الامر الذي أستفدنا منها ورأينا أثرها وتأثيرها على الحياة .

مبدياً معاليه سعادته بالمشاركات الخليجية لهذا العام وكذلك لمشاركة المدارس والتي كان لها قيمة إضافية للجائزة وقدم شكره لراعي الجائزة البنك الأهلي التجاري مقدراً إهتمامهم بدعم الصحة والتوعية وهو ما يجعل الصحة تواصل إستمرارها بتقديم هذه الجائزة إلى أن تصل خلال السنوات الخمس المقبلة إلى جائزة عالمية لها أثر عالمي في صحة المجتمع وتكون لها نتائج كبيرة ، مشيراً إلى دور التوعية في تغيير أنماط الحياة وضرب معاليه مثالاً بحملة الإقلاع عن التدخين العام الماضي بداية شهر رمضان المبارك والتي ساهمت في إزدياد أعداد زوار عيادات المدخنين بعد الحملة 231 % محدثين نقلة هائلة ولهذا سنستمر في حملتنا .

بعد ذلك كرَم معاليه الفائزين في مسارات الجائزة، حيث حصل على الجائزة الكبرى وقدرها 150 الف ريال في مجال الأفلام القصيرة فيصل الدويسان من الكويت، وحصل على المركز الأول على مستوى المدارس ثانوية الرواد وبلغت قيمتها 100 الف ريال ، وفاز بالمركز الأول في مجال الموشن جرافيك فؤاد الهتلان وبلغت قيمتها 70 الف ريال ،كما فاز بالمركز الأول في التصوير الفوتوغرافي جواد ال عباس وقيمتها 50 الف ريال، وفازت بالمركز الأول في الانفوجرافيك حنين الزهراني وقيمتها 50 الف ريال ، وأخيرا فاز بالمركز الأول في السناب شات عبدالله العلاوي وقيمتها 20 الف ريال .

الجدير بالذكر الصحة قد أطلقت المسابقة التوعوية الصحية “وعي” في نسختها الثانية بالشراكة مع البنك الأهلي التجاري، حيث تم تحديد 5 مسارات لدول الخليج، كما تم تحديد مسار واحد لمدارس المملكة، كما تم تكريم أكثر من 50 فائزاً بجوائز مالية تتجاوز المليون ريال.

وهدفت الجائزة إلى رفع الوعي الصحي لأفراد المجتمع، وإستثمار طاقات الشباب، وزيادة الشراكة بين المجتمع والمهتمين في مجال التوعية على مستوى المملكة، ودول مجلس التعاون الخليجي




الرابط المختصر : https://wp.me/p4ii0D-MVB



شارك

اترك رد