• تنوية

    ترقبوا الموقع بحلته الجديدة

أمير الشرقية يرعى فعاليات ملتقى ومعرض “بيئي1” فبراير الجاري


أمير الشرقية يرعى فعاليات ملتقى ومعرض “بيئي1” فبراير الجاري

تغطيات – الدمام – سلطان بن أحمد:
عقدت اللجنة المنظمة لملتقى ومعرض البيئة الصناعية الأول”بيئي1″ الذي يرعاه صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية، مؤتمرا صحفيا مساء أمس الاثنين الموافق 12 فبراير 2018م بفندق هوليداي إن بالخبر، أكدت خلاله اكتمال الاستعدادات لإطلاق الفعاليات في الفترة من 20- 22 فبراير الجاري.

وتنظم الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة بالتعاون معوزارة البيئة والمياه والزراعة فعاليات “بيئي1” تحت شعار”نحو بيئة صناعية نظيفة”، وذلك على هامش أسبوع البيئة الخليجي، من أجل رفع مستوى الوعي البيئي في القطاع الصناعي بما يسهم في تطوير كفاءة المصانع وتحسين جودة أدائها البيئي وفقا لمتطلبات رؤية المملكة 2030.

وأوضح مدير فرع الهيئة بالمنطقة الشرقية محمد الشهري،أن الفعاليات تعتبر استجابة نوعية لمتطلبات تطوير البيئة في المملكة بما يسهم في مواكبة متطلبات رؤية المملكة 2030 وتحقيق أهدافها الاستراتيجية في المجال البيئي، وخاصة في البيئة الصناعية التي ينبغي أن تكون نموذجا في التعامل العلمي مع البيئة وفقا للمعايير الدولية في هذا الشأن.

وقال الشهري إن محاور الملتقى العلمي للفعاليات تغطي اهتمامات المجتمع الصناعي ومجتمع المملكة فيما يتعلق بحماية البيئة والعناية بها، وجعلها ضمن أولويات المسؤولية الاجتماعية، مضيفا أنه تم إعداد أوراق العمل بما يجعلها تضيف الكثير الذي يمكن أن توصي به الشركات والمؤسسات والمصانع من أجل مساهمتها الفعالة في حماية البيئة والتفاعل مع قضاياها الحيوية التي تأتي في إطار المسؤولية المتكاملة لكل المجتمع.

ومن جهته، قال مستشار اللجنة المنظمة المهندس طلال الرشيد، إن الأعمال التنظيمية للفعاليات ظلت متواصلة طوال أشهر بدعم من هيئة الأرصاد وحماية البيئة وإمارة المنطقة الشرقية، وذلك لأن مخرجات الفعاليات تعزز اتجاهنا جميعا في المسار العلمي لتطوير البيئة ووضعها في مسار رؤية المملكة 2030 الذي نطمح اليه، ولذلك ثابرت اللجنة المنظمة وتعاملت مع الفعاليات وتنظيمها في إطار وطني يخدم التنمية ويقدم رسالة ترسخ في الوسط الصناعي.

وأشار الرشيد الى أن هناك خبراء من الجامعات والهيئات السعودية المعنية بالبيئة ونخبة من خبراء البيئة بدول مجلس التعاون يشاركون في تقديم أوراق علمية عن تطوير البيئة الصناعية، نأمل أن تضيف الى جهود الوعي البيئي وتسهم في تعزيز الكفاءة البيئية بالقطاع الصناعي.

وأعرب الرشيد عن شكره لكل الجهات التي دعمت ورعت الفعاليات، وفي مقدمتها الداعمين الاستراتيجيين (إمارة المنطقة الشرقية و بلدية الخبر) والرعاة الاستراتيجيي،شركة جيمس والمؤسسة العامة لتحلية المياه وشركة المياه الوطنية والرعاة الماسين شركة توازن الحماية البيئية والهيئة الملكية بالجبيل وينبع والراعي الذهبي شركة) التعدين العربية السعودية (معادن) والراعي الفضي الشركة الوطنية للمحافظة على البيئة (بيئة) والرعاة المشاركين شركة جلوبال استيل دست الخليج وجمعية أصدقاء البيئة وشركة والرعاة الصحفيين صحيفة الجزيرة وصحيفة اليوم والراعي الناقل هيئة الإذاعة والتلفزيون والراعي الإذاعي الحصري ام بي سي اف ام.




الرابط المختصر : https://wp.me/p4ii0D-KQt



شارك

اترك رد