محليات

إطلاق أعمال المؤتمر العالمي للتآكل وهندسة المواد والمعرض المصاحب بالجبيل الصناعية

تغطيات – الجبيل الصناعية – حامد المشعان ( تصوير : سعد الدريويش ) :

 أطلقت أعمال المؤتمر العالمي للتآكل وهندسة المواد والمعرض المصاحب بالجبيل الصناعية اليوم الأربعاء والذي ينظمه فرع الجمعية الوطنية لمهندسي التآكل وفرع الهيئة السعودية للمهندسين بالجبيل، وبمشاركة عالميه وحضور مكثف من قبل قادة صناعة البتروكيماويات والتكرير والتكنولوجيا والتقنية والابتكار حيث افتتح أعمال المؤتمر المهندس مزيد الخالدي رئيس مجلس فرع الجبيل للهيئة السعودية للمهندسين متحدثاً عن أهمية إقامة مثل هذا المؤتمر للحماية من التآكل للمنشآت الصناعية المختلفة وايقاف الهدر المالي نتيجة عدم وجود سياسات مدروسة لدي كثير من المنشآت والمؤسسات مما يكبد الشركات الخسائر الكبيرة بالمليارات الناتجة عن التآكل في منشآتها.

     وتضمنت جلسات العمل استعراض شركة مرافق المياه والكهرباء ممثلة بنائب الرئيس المهندس خالد السبيعي التحديات التي تواجهها الشركة والإجراءات التي تتبعها للتصدي ومنع التآكل ونقل خبراتها لفائدة المنشآت الصناعية واستبيان الخطط الطموحة التي تتبناها الشركة في هذا المضمار. كما تحدثت الخبيرة والمستشارة العالمية الأمريكية السيدة الين بومان ممثلة الجمعية الأمريكية للحماية من التآكل عن التكاليف المرتفعة التي تتكبدها الشركات حول العالم والتي قدرت بأكثر من تريليوني دولار سنويا نتيجة التأكل وبينت أن هناك ضعف كبير لدي المسؤولين التنفيذيين بالشركات بعدم معرفة هذا الجانب بما يساهم بوضع سياسات تحد من التأكل وتخفض الهدر المالي.

من جهته شدد الدكتور سعود السبيعي نائب رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر على نتائج التعاون المثمر والدائم بين الهيئة الوطنية لمهندسين التآكل وهيئة المهندسين السعوديين الذي اثمر عنه عقد هذا المؤتمر الذي يحظى بدعم ومشاركة العديد من الخبراء المهتمين والمختصين بمجال الحماية من التآكل بالمنشآت الصناعية مثل الهيئة الملكية و”سابك”. وقال:” لا يخفى على الجميع وخصوصا من يعمل في مجال الصناعة ان هناك دائما تحديات وصعوبات في الوصول والمحافظة على سلامة الأصول الصناعية وتحقيق التشغيل الامن لتلك الوحدات الصناعية وهذا بسبب عوامل عديدة ومختلفة ومن أهم هذه العوامل هو التآكل والمشاكل ذات الصلة.

وأشار إلى الدراسات العديدة التي كشفت بأن التآكل في المنشآت الصناعية تستهلك الكثير من حجم الناتج سوى بالطريقة المباشرة نتيجة توقف المنشآت عن العمل توقفا غير مبرمج وكذلك ارتفاع كلفة الصيانة الدورية وتبديل الاجزاء التالفة نتيجة التآكل، في حين أن تدخل الاجراءات الوقائية للحد من التآكل توفر تكاليف التشغيل والصيانة، ملفتاً إلى أن ضرر التآكل لا يقتصر بالتأثير فقط في الناحية الاقتصادية بل يؤدي الى مخاطر كبيرة في السلامة وصحة العاملين في المنشأة وكذلك ضرار في البيئة المحيطة وهناك حوادث وقعت حول العالم نتيجة التآكل.

    وشدد الدكتور السبيعي على أهمية الاهتمام والحرص على الاجراءات الوقائية للحد من معدلات التآكل والتي بدورها تساهم في زيادة السلامة في عمليات الإنتاج وحفظ البيئة وكذلك الثروات الصناعية، مشيراً إلى أن هناك مراكز للبحث في معالجة التآكل والحد من مشاكلة في المملكة سوى في الجامعات او المراكز الخاصة وكذلك هناك العديد من المؤتمرات والانشطة تعقد من وقت الى اخر لتبادل الخبرات والآراء حول التآكل والطرق المختلفة للتحكم بها، ملفتاً إلى أن من هذه الاجتماعات الاجتماع الحالي بالجبيل الصناعية حيث يجتمع المهنيين والخبراء من الصناعات المختلفة جنبا الى جنب مع مقدمي التقنيات والابتكارات الجديدة .

وذكر بأن هذا المؤتمر يتطرق الى التحديات والعوامل المسببة للتآكل في جميع أنظمة المياه المستخدمة في الصناعة مثل مياه التبريد والمياه المستخدمة في أنتاج البخار “الغلايات” وكذلك طرح ومناقشة الاسباب والحلول للحد من مشاكل التآكل في مثل هذه المعدات الصناعية. وقد قام الفريق الفني في هذا المؤتمر بمراجعة الكثير من الاوراق العلمية ذات الصلة وتم ترشيح 20 ورقة مميزة منها، بمشاركة عدد من الشركات الرائدة في معالجة المياه الصناعية وتقنيات منع التآكل الذين عرضو أحدث التقنيات والوسائل المساعدة في التغلب على مشاكل التآكل.

من جانبه اشار الدكتور فهد المطلق رئيس جمعية مهندسي التأكل بان هذا الملتقى حضي باستجابة كبيرة من الشركات في المنطقة حيث كان عدد الحضور في اليوم الأول كبير متمنياً بأن يحقق هذا الملتقى اهدافه المرجوة من بينها رفع الكفاءات بالمنطقة من خلال تبادل الخبرات بين المهندسين والمهتمين واستقطاب وعرض التقنيات الحديثة للمنطقة وايجاد حلول للحد والسيطرة على التأكل في المنشآت الصناعية في المنطقة.

     وتم تكريم المشاركين والعارضين والداعمين للمؤتمر، وافتتاح المعرض المصاحب الذي يحوي أحدث التقنيات لمعالجة التآكل بأنواعه المختلفة.




الرابط المختصر : https://www.tagteyat.com/y9Ay6



الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق