محليات

11 مليار ريال ضمانات أصدرها “كفالة” للمنشآت الصغيرة والمتوسطة

تغطيات – الرياض:
أصدر برنامج ضمان التمويل للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “كفالة” في إطار دعمه تطوير قطاع تمويل المنشآت ضمانات تمويل بقيمة تقارب 11 مليار ريال حتى نهاية ديسمبر 2022، حصلت من خلالها 6,350 منشأة صغيرة ومتوسطة ومتناهية الصغر على تمويلات تخطت 14 مليار ريال.

وأكد البرنامج في بيان له اليوم على الدور الفعّال الذي تقوم به “كفالة” للإسهام في تحقيق تطلعات رؤية المملكة 2030، ويعزى النمو المتزايد على طلب الضمانات إلى استمرار تفعيل المبادرات التي رصدت لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة خلال فترة جائحة كورونا، إضافة إلى رفع فعالية الأداء لدى برنامج “كفالة”استناداً على الكوادر المحلية المميزة وبتوفير باقة من المنتجات الداعمة للقطاعات التي تستهدف دعم رؤية المملكة 2030، وتوفير الدعم لسيدات الأعمال واللاتي نمت استفادتهن من خدمات البرنامج بنسبة 30% مقارنة بالعام السابق21%، بالإضافة إلى دعم المناطق الواعدة بالمملكة والتي نتج عنه نمواً يقدر بـ 5% مقارنة بالعام الماضي.

وأسهم التعاون مع الجهات الحكومية المختلفة باستمرارية المبادرات الخاصة بدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة لمواجهة جائحة كورونا والذي كان جزءاً هاماً من تفعيل دور “كفالة” لدعم القطاع خلال العام 2022، وكان من أهم المبادرات التي حظيت بإقبال واسع مبادرة “التمويل المضمون” من البنك المركزي السعودي بالتعاون مع “كفالة” والتي أسهمت في دعم أكثر من 3,200 منشأة صغيرة ومتوسطة ومتناهية الصغر صدر عنها ضمانات تمويل بقيمة 15.2 مليار ريال.

ووافقت إدارة “كفالة” على ضمان 7,192 طلب تمويل خلال العام 2022 مقابل 6,345 طلباً خلال الفترة نفسها من العام السابق بمعدل ارتفاع بلغت نسبته 13 في المائة.

كما حرصت “كفالة” على توجيه الدعم للمنشآت العاملة في مختلف مناطق المملكة حيث بلغ نمو المنشآت في المناطق الواعدة ومنها الحدود الشمالية 41% والمدينة المنورة 39% وتبوك 37%، حيث يهدف برنامج ضمان التمويل “كفالة” إلى تسريع وتيرة النمو الاقتصادي في المناطق الواعدة، وإيجاد فرص جديدة ومتنوعة وخلق فرص عمل ووظائف للكوادر الوطنية في تلك المناطق واستغلال الميزات النسبية التي تتمتع بها كل منطقة مما يزيد من قدرات المملكة التنافسية.

الجدير بالذكر أن ارتفاع عدد طلبات التمويل الواردة لبرنامج ضمان التمويل “كفالة” من جميع مناطق المملكة في 2022 لـ 4 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق للمناطق الرئيسة (الرياض، المنطقة الشرقية، ومكة المكرمة)، أما المناطق الواعدة فقد ارتفعت نسبة طلبات التمويل إلى 14 في المائة للفترة نفسها.

وأوضحت “كفالة” أنها تولي ضمان تمويل سيدات الأعمال اهتماماً كبيراً من خلال تفعيل دورهن القيادي في سوق العمل والاقتصاد الوطني، وذلك من خلال تحفيز ودعم سيدات الأعمال المؤهلات لإدارة الأنشطة التجارية عن طريق المزايا التفضيلية التي يقدمها البرنامج في حزمة منتجاته والبرامج التدريبية المختصة التي ينظمها ، فيما أشارت أرقام برنامج ضمان التمويل “كفالة” إلى ارتفاع عدد المنشآت المستفيدة خلال الجائحة لرائدات الأعمال لعام 2022 بنحو 30 في المائة مقارنة بالعام السابق 2021.

ومن جانبه ومن خلال دراسة حديثة بالتعاون مع جامعة الملك فهد للبترول و المعادن ظهر دور برنامج ضمان التمويل “كفالة” الفعال على نمو المنشآت ونمو إجمالي عدد العاملين فيها، بمعدل 20 بالمائة بعد 6 أشهر من الحصول على التمويل المكفول، ويعود ذلك إلى ارتفاع توظيف الذكور السعوديين بنسبة 7 في المائة والإناث السعوديات بنسبة 9 في المائة بعد عام من الحصول المنشأة على ضمان كفالة ، ومن الملاحظ ارتفاع الأثر بعد عامين إلى 17 بالمائة.

ووفقاً للبيانات الصادرة عن البنك المركزي السعودي “ساما”، توضح النتائج ارتفاع نسبة مساهمة برنامج ضمان التمويل “كفالة” في دعم التمويل المقدم للمنشآت الصغيرة والمتوسطة من 4.9 في المائة خلال الربع الثاني لعام 2018 إلى 13.4 في المائة في نهاية الربع الثالث لعام 2022 من إجمالي التمويل المقدم لقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة بإجمالي 27.6 مليار ريال.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى