محليات

محافظ القطيف يترأس ورشة عمل تحت عنوان “التكامل نحو التنمية والسياحة بالقطيف”

 

تغطيات – حمدان التومي

ترأس محافظ القطيف المكلف الاستاذ إبراهيم بن محمد الخريف، في مقر المحافظة، اليوم، ورشة عمل تحت عنوان “التكامل نحو التنمية والسياحة بالقطيف”، بحضور عدد من رؤساء الدوائر الحكومية (البلدية ، والبيئة والمياه والزراعة ، الرياضة ، التنمية ، ومجلس اعمال القطيف) وبحضور رؤساء المراكز والبلديات الفرعية بالمحافظة ، ورؤساء الجمعيات الخيرية وجمعيات التنمية الأهلية .

وافتتح “الخريف” الورشة بكلمة، أكد فيها أن محافظة القطيف حباها الله كبقية أنحاء الوطن، بمميزات ومقومات حضارية وتاريخية وثقافية واجتماعية، تمكنها من أن تتبوأ منزلة ومكانة على كافة الصعد، وخاصة الخارطة السياحية بالممكلة، وأن تكون منطقة جذب، تسهم بشكل أكبر في حصة تحقيق ركيزة من ركائز رؤية المملكة 2030.

وأكد أن دولتنا الغالية -أيدها الله- وبقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين -سدد الله خطاهما-، وسمو أمير المنطقة وسمو نائبه -حفظهم الله جميعًا- سخرت كافة الإمكانيات، ووضعت الرؤى والخطوط العريضة والمتكاملة، وهيئت جميع الظروف والموارد لجميع القطاعات الحكومية والاجتماعية والأهلية والخاصة، ما يجعل جانبًا من المسؤولية على عاتق هذه الكيانات والمؤسسات، والتي تبذل جهودًا كبيرة هي محل شكر وتقدير وثناء، ومحل أمل يتنامى بأن تواكب المستجدات التنموية والسياحية المتسارعة في كافة أنحاء هذا الوطن الغالي.

وتخلل اللقاء كلمات ومداخلات وعروض لعدد من استراتيجيات العمل المستقبلية والقائمة، بينها كلمة لرئيس بلدية المحافظة المهندس صالح بن محمد القرني، التي أكد فيها ترحيب البلدية لدعم ومساندة أي مبادرة، ورئيس مجلس أعمال القطيف عبد الرؤوف المطرود، الذي عرض جانب من خطط وأنشطة المجلس، ومدير عام مكتب وزارة البئية والمياه والزراعة المهندس صالح نوار الغامدي، ومدير مكتب وزارة الرياضة بالقطيف عادل بن محمد الصايغ، إلى جانب عدد من المداخلات من قبل رؤساء الدوائر الحكومية والجمعيات التي أثرت اللقاء.

واختتمت الورشة بتوجيه الشكر من قبل الحضور لسعادة محافظ القطيف، لتبنيه هذه الفكرة، التي أتاحت الفرصة للجميع للإسهام في رسم خارطة طريق للتنمية السياحية في المحافظة، عبر تقديم المقترحات والمبادرات الداعمة، إلى جانب عدد من توصيات اللقاء، والتي تسهم في تحسين جودة الحياة، عبر تمكين قطاعات الثقافة والتراث، والرياضة، والترفيه، والسياحة، للمشاركة في تعزيز مكانة المملكة كوجهة سياحية عالمية.

 

7077f3b9 f8fa 46fe aa7a 779c3af2e7e8 ddc4e152 b789 4169 9063 74549459d763 8c93046a 880a 4496 836f 167fd8091322

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى