المقالات

” الجَيشْ السّلمَاني” الإلكتروني كلنا جنود للوطن

[ الجيش السلماني ] فرقة تطوعية إلكترونية من أبناء وبنات هذا الوطن المعطاء المملكة العربية السعودية نذروا أنفسهم وسخّروا كل ما لديهم من إمكانات للدفاع عن وطنهم وقيادته الحكيمة عبر إحدى مواقع التواصل الاجتماعي ” تويتر” في التصدّي لمن يقوم بنشر الأكاذيب والشائعات والأخبار المضللة , ويخوض الجيش السلماني حرباً إلكترونية شعواء وقيامه بالتصدي لجميع الأعداء وإلجامهم وتعريتهم وفضحهم أمام العالم أجمع , وكشف زيف الفكر المتطرف للجماعات الإرهابية وتفنيد جميع الادعاءات الباطلة والقيام برصد الحسابات المعادية والعمل على إغلاقها وفق أساليب تقنيّة وقانونية , والقيام برفع التاقات الوطنية ترند ودعم الحسابات الوطنية ورفع التاقات الاجتماعية والتغريد للقيادة والوطن ولجنودنا المرابطين على الحدود , وأيضا هناك من أبناء الوطن من لهم السبق في ذلك وجهوداً كبيرة يشكرون عليها بمشاركاتهم التفاعلية عبر موقع تويتر الأكثر متابعة للوسائل الإعلامية المختلفة على مستوى العالم وسأذكر بعضاً من تلك الأسماء وهم : * الأمير سطام بن خالد ,* الأمير عبد الرحمن بن مساعد ,* معالي الأستاذ بدر العساكر مدير المكتب الخاص لولي العهد ,* الأستاذ منذر آل الشيخ مبارك  , الأستاذ بن عويد , والأستاذ حسين الغاوي وغيرهم كثير……… , فالمواطن يسعى دوماً إلى رفع شأن وطنه وتنميته وازدهاره وهي فطرة سليمة ارتبط بها منذ طفولته ونشأ وترعرع بين أحضانه وعاش في أكنافه , وجميعنا نحن أبناء هذا الشعب السعودي الوفي نقف صفاً واحداً للدفاع عن وطننا وقيادتنا فمن قِيم المواطنة الصالحة استشعار المواطن بمسئوليته تجاه وطنه والمحافظة على أمنه واستقراره ومحاربته للأفكار الضالة والتبليغ عنها ومساعدته لرجال الأمن البواسل في العديد من المهام ومنها المساعدة في منع المتسللين والإبلاغ عنهم فورا للجهات المختصة والحفاظ على ممتلكات الوطن ومنجزاته , ومن قِيم المواطنة الصالحة الكشف على الجريمة والمجرمين والتبليغ عن المخالفات وبكل ما يضر بأمن الفرد والمجتمع , وعدم نشر أي من المعلومات الغير موثقة عبر وسائل التواصل الاجتماعي , وأن يكون المواطن شريكًا فاعلاً في البناء والتنمية واسهامه ومشاركاته عبر الوسائل الإعلامية المتنوعة المرئية والمسموعة والمقروءة والمكتوبة فالكاتب الصحفي واسهاماته الإيجابية بالدفاع عن وطنه وقيادته ودحضه للشائعات والأكاذيب والإشادة بقيادته بكل فخر واعتزاز وبوطنه وما وصل اليه من تطوّر وازدهار في كافة المجالات الأمنية والعلمية والصحية والصناعية والثقافية … ونحمد الله ونشكره على كرمه أن حبانا وطناً مباركاً وقيادة رشيدة مباركة وشعب سعودي وفيّ , إنها نماذج رائعة تجسد روح الانتماء وقوة التلاحم والتراحم كالبنيان يشد بعضه بعضاً رغم أنوف الأعداء الحاقدين , وقد تشرّف الفريق التطوعي الالكتروني بإطلاق : ” الجيش السلماني ” فخراً واعتزازاً بقائد الأمة الإسلامية الرجل الشجاع فخر العروبة قائد الحزم والعزم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله ورعاه وسدّد على الخَير خُطاه –

قصيدة وطنية للأمير الشاعر بدر بن عبد المحسن :

” ما لاحد مِنّة “

ما لاحــد مِــنّة الله اللـي عــزّنا .. مـا لاحــد مـــِنّة
روحنا كتاب الله وقلبنا السنه
وان طمع فينا العدو .. ما علي مِنّة .. لا ماعلي مِنّة

أبشري يا دارنا .. الســعـد فـالـك
وأفرحي يا دارنا .. بوقفة رجالك
أنتي بين ضلوعنا .. رملك جبالك .. وما لاحد مِنّة

من ظهر فـ أرض العرب وأعلن جهاد ؟
من توحّد قبلنا وحرّر بلاده ؟
من بنى هذا الوطن ؟ .. حنّا يا ساده .. وما لاحد مِنّة




الرابط المختصر : https://wp.me/p4ii0D-16zS



اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: