رياضة

أثقال الأخضر أبطالاً لكبار و شباب العرب

بعد تتويج رباعوه بـ81 ميدالية

تغطيات – الدمام:
توج المنتخب السعودي لرفع الأثقال بلقب بطولتي العرب للكبار  للشباب، فيما حل ناشئو الأخضر في وصافة البطولة العربية للناشئين، وذلك في ختام منافسات البطولات العربية للناشئين والشباب والكبار والتي أقيمت بالعاصمة الأردنية عمان، وسط مشاركة 15 دولة، ومنافسة 168‪رباع ورباعة.
وجاء تتويج الأخضر بالمركز الأول في منافسات البطولة العربية للكبار بعد انتزاع الرباعون الأبطال 13 ميداليات ذهبية و 11 فضية و برونزية واحدة لتضعه في صدارة الفرق العربية المشاركة، فيما خطى الأخضر الشاب على خطى كباره بانتزاعه لقب البطولة العربية للشباب بتتويج رباعيه بـ 10 ميداليات ذهبية ومثلها فضية و4 برونزيات، وكان للمنتخب الناشئ حضوره القوي على الرغم من صغر عمر اللاعبين وقصر مدة مشاركتهم في البطولات الخارجية إلا أنهم استطاعوا من انتزاع وصافة العرب في البطولة العربية للناشئين بتحقيقهم 11 ميدالية ذهبية و 14 ميدالية فضية و 4 برونزيات.
وحازت المستويات الكبيرة التي قدمها نجوم المنتخب بمختلف فئاته على الإشادة والاعجاب الكبير من قبل متابعي البطولة ومسؤولي المنتخبات العربية، وامتلاك رفع الأثقال السعودية لهذه القاعدة المميزة من الرباعين، والذين تمكنوا من منافسة رباعي العراق والأردن وسوريا والكويت بالتحديد في هذه البطولة، مؤكدين علو كعب الأثقال السعودية واستمرار التفرد بالمراكز الأولى في السنوات الأخيرة الماضية.
من جهته أبدى رئيس الاتحاد السعودي لرفع الأثقال محمد الحربي سعادته البالغة في تحقيق لقب البطولة العربية للكبار والشباب ووصافة الناشئين، مقدماََ تبريكاته وتهنئته وشكره لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وللقيادة الرياضية وفي مقدمتهم صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية السعودية على ما يقدمونه من دعم كبير للرياضة وللرياضين، بالأخص الدعم اللا محدود الذي يلقاه الاتحاد السعودي لرفع الأثقال من قبل المسؤولين، وأن ما قدمه نجوم الأخضر من مستويات مميزة وفرض السيطرة السعودية في البطولات العربية التي استضافتها الأردن هو أقل نتاج لما يلقاه الاتحاد من اهتمام ومتابعة مستمرة.
وأضاف الحربي: “البطولة العربية هي إحدى المحطات المهمة في خطط إعدادنا للمسابقات والبطولات القادمة، لما تشهده البطولة عادة من احتكاك قوي ومنافسة كبيرة بين المنتخبات العربية والتي تضم رباعين على مستوى عال، وكنا نسعى من خلالها من استمرار الأثقال السعودية في الزعامة العربية وتحقيق الانجازات باسم الوطن الغالي المملكة العربية السعودية، وتحقيق نجومنا لهذه البطولات هي دافع لنا ولهم في تقديم الأكثر في الأيام القادمة والتي نستعد من خلالها للمشاركة في بطولة آسيا للناشئين والشباب وبطولة التضامن الدولية في أوزبكستان أحد البطولات المهمة التي نعتمد عليها في زيادة رباعو الأخضر من حصيلة النقاط التأهيلية لأولمبياد طوكيو 2020م، وأبطال أثقال الأخضر قادرون على مواصلة هذه الإنجازات المشرفة ورفع علم المملكة العربية السعودية وعزف النشيد الملكي في جميع المحافل الدولي والعالمية والقارية بإذن الله”.

الإعلانات



الرابط المختصر : https://wp.me/p4ii0D-X08



اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق