الأمير خالد الفيصل يُبارك إنشاء أول جامعة أهلية بتخصصات طبية


الأمير خالد الفيصل يُبارك إنشاء أول جامعة أهلية بتخصصات طبية

تغطيات – مكة المكرمة :

بارك صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة إنشاء أول جامعة أهلية بتخصصات طبية ومستشفى جامعي تحمل اسم جامعة مكة.

وأكد الأمير خالد الفيصل خلال استقباله في ديوان الإمارة بالعاصمة المقدسة مؤخراً، المدير العام التنفيذي لجامعة مكة الدكتور خالد ظفر، وأعضاء مجلس الإدارة، على أهمية المشاركة الفاعلة للقطاع الخاص في التنمية لتحقيق النمو والتطور على صعيدي بناء الإنسان وتنمية المكان.

واستمع سموه إلى عرض تفصيلي عن المشروع قدمه الدكتور خالد ظفر أوضح من خلاله أن المرحلة الأولى لجامعة مكة الأهلية ستتضمن ثلاث كليات للطب، والعلوم الطبية، والتمريض، وتستوعب ألف طالب وطالبة، كما يتضمن المشروع مستشفى جامعياً تُقدر طاقته السريرية بنحو 200 سرير، قابلة للتوسعة المرحلية إلى 400 سرير، وسيضم المستشفى أقساماً للطب والجراحة والنساء والولادة إضافة لأقسام العناية المركزة للكبار والأطفال، وحديثي الولادة، وعيادات خارجية بأسعار رمزية. وأشار العرض إلى أن العام الحالي 1438هـ، سيشهد بدء مرحلة البناء وفق الجدول الزمني المحدد بعام واحد، فيما سيبدأ قبول الطلاب والطالبات بكلية الطب خلال العام المقبل 1439هـ، كما سيشهد العام 1440هـ، بدء التشغيل المرحلي للمستشفى الجامعي. وفيما يخص التعاون مع الجامعات العالمية، وقَّعت جامعة مكة الأهلية، ثلاث اتفاقيات مع جامعتين من الولايات المتحدة الأمريكية وأخرى في بريطانيا، وتهدف تلك الاتفاقيات إلى توفير مناهج دراسية متقدمة للطلبة والطالبات، وبذلك تسعى الجامعة والمستشفى إلى الريادة في النمو والابتكار في مجال التعليم الطبي الحديث القائم على العمل الجماعي والممارسات المبنية على البراهين من خلال إعداد أجيال من الأطباء والممارسين الصحيين الذين يقودون عملية التطوير في مجالات التعليم والبحث والرعاية على الصعيد المحلي والعالمي.




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-z5Y



شارك

اترك رد