الخطوط السعودية .. أكثر من 10 ملايين مقعد و (50751) رحلة خلال 3 أشهر


الخطوط السعودية .. أكثر من 10 ملايين مقعد و (50751) رحلة خلال 3 أشهر

تغطيات – جدة – سعود الموسى  :

ضافت الخطوط الجوية العربية السعودية مع بداية العام الهجري الجديد 1438هـ (الربع الأخير عام 2016م) أكثر من مليون ونصف المليون مقعد إلى السعة المقعدية لشبكة رحلاتها الداخلية والدولية وبنسبة إجمالية تفوق 17%، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي .

وتضمنت الخطة التشغيلية للربع الرابع من الحالي (اكتوبر/نوفمبر/ديسمبر) طرح ما مجموعه (10.325.907) مقاعد وذلك بزيادة وصلت إلى (1.527.108) مقاعد مقارنة بما تم طرحه خلال الفترة المماثلة من العام الماضي ، ويواكب النمو الكبير في السعة المقعدية، ارتفاعاً في عدد الرحلات المجدولة على شبكة رحلات “السعودية” حيث تم اعتماد تشغيل (50.751) رحلة دولية وداخلية خلال (92) يوماً وبزيادة (2.047) رحلة عما تم تشغيله خلال نفس الفترة من العام الماضي .

وتمت جدولة (29.897) رحلة على القطاع الداخلي بسعة مقعدية تصل إلى (5.069.315) مقعدا بنسبة نمو تصل إلى 14% ، وجدولة (20.872) رحلة على القطاع الدولي بسعة مقعدية تصل إلى (5.256.592) مقعدا حيث أسهم تشغيل الرحلات المباشرة إلى كل من المالديف وميونخ وكذلك التشغيل أنقرة والجزائر خلال الشهر المقبل في تحقيق نمو أكبر على القطاع الدولي وبنسبة وصلت إلى 21% مقارنة بعدد المقاعد خلال الفترة المقابلة من عام 2015م .

أوضح ذلك مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية المهندس صالح بن ناصر الجاسر، مشيرا إلى أن الزيادة في عدد الرحلات والسعة المقعدية على القطاعين الداخلي والدولي يأتي ضمن الخطوات التنفيذية لبرنامج التحول ومبادراته التي يتم إنجازها حالياً في جميع شركات المؤسسة ووحداتها الاستراتيجية وفي مقدمتها توفير المزيد من السعة المقعدية على القطاع الداخلي والتشغيل إلى وجهات دولية جديدة، وذلك من خلال تحديث وتنمية الأسطول بأحدث الطائرات في العالم، حيث تم بين العام الماضي وهذا العام توقيع اتفاقيات للاستحواذ على (113) طائرة جديدة فيما يجري تباعا إخراج طائرات امبراير من الأسطول وسوف يكتمل خروجها خلال شهرين من الآن بعد إن تم إخراج جميع طائرات B747 فيما تمت جدولة جميع طائرات B777-200 للخروج من الأسطول خلال العام المقبل .

وقال الجاسر : “تحديث وتنمية الأسطول وزيادة الرحلات والسعة المقعدية تواكبه جهود حثيثة  لتحسين الخدمات وتطوير المنتجات ورفع كفاءة التشغيل ،الأمر الذي يتطلب تجنيد كافة الطاقات والإمكانات البشرية والآلية، لتقديم افضل الخدمات للضيوف في كافة مواقع الخدمة عبر تشغيل 600 رحلة بين (27) محطة داخلية ومن وإلى (55) وجهة دولية سوف ترتفع الشهر المقبل إلى (57) وجهة من خلال التشغيل إلى كل من أنقرة والجزائر يومي 18 و 20 نوفمبر المقبل حيث تعمل “السعودية” على زيادة حصتها السوقية على القطاع الدولي وتقوية موقعها التنافسي في مجال النقل الدولي” .

وأشار الجاسر إلى أن الخطوط السعودية سوف تتم خطتها التشغيلية المتعلقة برحلات عودة الحجاج يوم الأحد المقبل ١٥ محرم حيث تغادر آخر رحلة عبر مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة إلى دكا وعلى متنها 267 حاجا، مشيدا بالجهود المخلصة لمنسوبي “السعودية” في خدمة حجاج بيت الله الحرام التي أثمرت بحمد الله عن نجاح منقطع النظير لخطة لعمليات التشغيلية للحج وتنفيذها بنسب انضباط عالية في سلاسة الحركة ومواعيد الإقلاع.




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-z4l



شارك

اترك رد