“التدريب التقني” تطالب أكثر من ( 900 ) منشأة تدريبية بالالتزام بضوابط الإعلانات



تغطيات_متابعات:

أكدت المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني على أهمية التزام منشآت التدريب الأهلية الرجالية والنسائية، باللوائح والضوابط الخاصة  بإعلانات المنشآت التدريبية الأهلية.

وجددت المؤسسة تأكيدها على ذلك بعد رصدها لبعض التجاوزات فيما يتعلق بإعلانات بعض المنشآت التدريبية، وما لوحظ في تلك الإعلانات الخاصة بالدورات التطويرية المنفّذة في تلك المنشآت التدريبية من ذكر ألقاب علمية أو مهنية غير معتمدة للمدربين المقدمين لتلك الدورات التطويرية مثل: (خبير، استشاري، كبير المدربين، الأخصائي، المدرب الدولي)

وشددت المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، على ضرورة الالتزام بما ورد في ضوابط إعلانات المنشآت التدريبية الأهلية، وذلك تحرياً للمصداقية والابتعاد عن التضليل والإبهام والغموض في تلك الإعلانات، مؤكدة متابعتها المستمرة لتلك الإعلانات واتخاذ الإجراءات اللازمة حيال المخالف منها.

كما طالبت المؤسسة أن تتضمن إعلانات “مدرب الدورة ” مسمى المنشأة المنفّذة لتلك الدورة التطويرية، وأن يتضمن الإعلان إبراز اعتماد المنشأة من المؤسسة, وأن يكون الإعلان بالبرامج التدريبية المرخصة فقط.

الجدير بالذكر أن المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني تشرف على العديد من منشآت التدريب الأهلية، والتي بلغ عددها قرابة (945) منشأة، ما بين رجالية ونسائية ، كما تصنّف المؤسسة تلك المنشآت لثلاثة تصنيفات، وهي: مراكز التدريب، التي تقدم دورات تطويرية فقط، ومعاهد التدريب، وينحصر نشاطها في تقديم الدورات التطويرية والتأهيلية فقط، وأخيرا معاهد التدريب العالي، وتقدم هذه المعاهد البرامج التأهيلية والدورات التأهيلية والتطويرية بالإضافة للدبلومات التدريبية.




الرابط المختصر : https://wp.me/p4ii0D-l2O



شارك

مقالات ذات صله