استعد لاستقبال الأمير متعب بن عبدالله فأصيب (بالشلل)


استعد لاستقبال الأمير متعب بن عبدالله فأصيب (بالشلل)

تغطيات – الرياض ـ علي القرني

ناشد محمد حسن الحارثي احد افراد الحرس الوطني وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز باستكمال علاجه من معاناته مع المرض الذي استمر معه لمدة سنتين ، بعد ان أصيب في العمل قبل سنتين اثناء استعدادهم لاستقبال وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن عبدالله في افتتاح الجامعة بخشم العان ، اثر طلقه نارية ( بالخطأ ) من زميله  استقرت في العمود ، نتج عنها اصابته بالشلل النصفي .

وأوضح الحارثي أنه تمت الموافقة من الديوان الملكي بعلاجه  في أحد المستشفيات بالولايات المتحدة الأمريكية ، واستمر لمدة 6 أشهر يتلقى العلاج وأكد الأطباء حاجته الى تمديد العلاج لمدة شهرين لإجراء عمليتين جراحيتين في الورك الأيسر وأسفل الظهر (عملية تلقيح للعمود الفقري )  إلا ان الهيئة الطبية رفضت التمديد بحجة امكانية علاجه في المملكة.

وأضاف ” حينما عدت للمملكة مكثت شهر في مدينة الأمير سلطان بن عبدالعزيز الانسانية ، وشعرت بالمماطلة حينما طلبوا مني المغادرة على ان يتم الاتصال بي بعد 4 أشهر ، وأخيرا اتصلوا بي صباح أمس وقالوا سنتصل بك بعد شهرين لتحديد الموعد ، وأبدى الحارثي معاناته من الآلام التي يشعر به طوال الفترة الماضية ، مؤكدا أن لديه جميع التقارير الطبية التي تثبت صحة كلامه.




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-eci



شارك

مقالات ذات صله

اترك رد