الأمير بدر بن جلوي يكرم الفائزين بوسام بر الأحساء‎


الأمير بدر بن جلوي يكرم الفائزين بوسام بر الأحساء‎

تغطيات -الأحساء -زهير الغزال :

كرم صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود محافظ الأحساء رئيس مجلس إدارة جمعية البر بالأحساء 6 فائزين بوسام البر خلال الحفل السنوي الثاني عشر لجمعية البر بالأحساء الذي أقيم صباح أمس بغرفة الأحساء بحضور نائب رئيس الجمعية وأعضاء مجلس الإدارة والمدير العام ومنسوبي الجمعية وعدد من أصحاب الفضيلة والمعالي والسعادة والمسئولين بمحافظة الأحساء.

وبدأ الحفل السنوي الثاني عشر لجمعية البر بتلاوة آيات من الذكر الحكيم تلاها القارئ عمر الدريويز, ثم ألقى نائب رئيس جمعية البر عبدالمحسن بن عبدالعزيز الجبر كلمة مجلس الإدارة رحب فيها براعي الحفل سمو محافظ الأحساء وبكافة الحضور وقال بأننا نستعرض اليوم إنجازات الجمعية للعام المنصرم ولتكريم المحتفى بهم والفائزين بوسام جمعية البر للعام 1434هـ  وقال بأن ما حققته الجمعية من  قفزات ومنجزات محسوبة في سبيل إثراء المشروعات التي تخدم المجتمع في صورته الشاملة فإن الجمعية تتطلع لإنشاء مركز متخصص يعنى برعاية المحتاجين من العابرين بالأحساء عبر شبكة طرقها الرئيسة والدولية من خلال العمل على توفير كافة الخدمات الضرورية من مقر الإقامة المؤقت ، و تقديم المساعدة بالصيانة الخفيفة لمركباتهم أو قطرها إن احتاج ذلك لينظم هذا المركز المتخصص إلى منظومة العمل الخيري الفعال الذي تضطلع به جمعية البر بالأحساء.

وأضاف الجبر بأن جمعية البر وفقت في إضافة عام حافل بالانجازات تمكنت خلاله وبتوفيق من الله ثم بالدعم السخي من شركائنا في النجاح من الرقي بمستوى الخدمات المقدمة من الجمعية للمستفيدين ومن أهم تلك الانجازات صرف مساعدات للمحتاجين بلغ مجملها (59.477.367 ريال) بزيادة نسبتها 13.4 % من المساعدات النقدية الدائمة والعينية والمقطوعة والمقدمة من إدارة الجمعية ومراكزها وقد استفاد منها ما يزيد على (844.753 حالة) وذلك من خلال تنفيذ برامج الجمعية العديدة والمتنوعة, كما حققت الجمعية خلال السنة المالية 1434هـ إيرادات قدرها (94.678.604  ) بنمو قدره  10.45 % , كما بلغت اشتراكات العضوية والتبرعات النقدية (  68014665  ) ريال فيمل بلغت الزكاة النقدية (6,939,719 ) ريال والتبرعات العينية (16.204.949 ) ريال وقد بلغ صافي إيرادات الأنشطة الأخرى (3.349.170 ) ريال.

وأكد الجبر بأن جمعية البر حرصت على إقامة المنتديات وعقد العديد من الشراكات المجتمعية مع العديد من الجهات ومنها إقامة المنتدى الأسري الخامس بالأحساء تحت عنوان (أسرة ناجحة ) و عقد اتفاقية شراكة مجتمعية بين جمعية البر وجمعية مكافحة السرطان و عقد اتفاقية تعاون بين الجمعية ممثلة بمركز التنمية الأسرية وأوقاف معالي الدكتور حمد بن حسن الجبر رحمه الله و عقد اتفاقية مع مركز بناء الأسر المنتجة بالمنطقة الشرقية (جنى) لانتشال الأسر الفقيرة بالأحساء من خط الفقر و عقد اتفاقية شراكة بين الجمعية وسباق الجري الخيري بالمنطقة الشرقية تمحورت حول تعزيز ثقافة العمل بالمنطقة.

كما حرصت الجمعية على التطوير النوعي في البنية التحتية لرياض الأطفال وإعادة هيكلة الأساليب التعليمة والتربوية وما تبعها من تطور إداري عاد بالنفع الكبير على موارد الجمعية و تكريم الأيتام المتفوقين دراسياً والمسجلين ضمن المستفيدين في جمعية البر  بالأحساء كما تم افتتاح مكتب جديد لمركز البر بالمبرز في مقر إسكان الجبر الخيري ليخدم المقيمين في الإسكان من المستفيدين من الجمعية والمسجلين بها.

  وقال نائب رئيس جمعية البر ختاما لكلمتي يسرني أن أوجه تحية تقدير وإعجاب نيابة عن إخواني أعضاء مجلس جمعية البر بالأحساء لخادم الحرمين الشريفين وولي عهد الأمين وولي ولي العهد وأصحاب السمو الملكي الأمراء وصاحب السمو الملكي أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه والمسئولين في وزارة الشؤون الاجتماعية وعلى رأسهم معالي الوزير ، وأهل الخير من المواطنين الذين يستحقون منا كل الشكر والعرفان لكل ما قدموه لمجتمع والجمعية من دعم ولما بذلوه من جهود ملحوظة داعياً الله تعالى أن يوفق الجميع لما فيه الخير والتوفيقكما أتوجه بالشكر الجزيل لراعي حفلنا هذا صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود  والحضور الكريم ، وأيضاً للغرفة التجارية الصناعية بالأحساء على حسن استضافتهم حفلنا هذا ، وتقديمهم كل التسهيلات المطلوبة ، ونسأل الله تعالى أن يديم الخير والعز على الجميع وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

وبعد ذلك شاهد الحضور فيلما وثائقيا اعدته إدارة العلاقات العامة والإعلام بالجمعية يتحدث عن منجزات جمعية البر حيث بلغت اسثمارات الجمعية وما أنقته خلال السنوات الثلاث الماضية أكثر من 160 مليون ريال بالإضافة إلى المشاريع التي نفذتها الجمعية بقيمة تجاوزت 40 مليون ريال منها 9 مليون ريال لمشروع كسوة الشتاء وأكثر من 13 مليون ريال لمشاريع ترميم المنازل والايجارات, كما يوضح الفيلم حرص الجمعية على تقليص عدد الأسر الفقيرة التي ترعاهم والبالغ عددهم أكثر من 7000 أسرة من خلال إقامة البرامج النوعية والمشاريع المتنوعة وتبني حملات التوظيف لتحسين أوضاع الأسر المعيشية.

وبعد ذلك ألقى رئيس لجنة سباق الجري الخيري السنوي عبدالعزيز بن علي التركي كلمة المكرمين وقال فيها نيابة عن إخواني المكرمين الذين يمثلون جهاتهم ونيابة عن الإخوةِ المكرمين من القائمين على أعمال البر بالأحساء أتقدم لسموكم الكريم بالشكر الجزيل على رعاية هذه المناسبة وهذه الرعاية يا صاحب السمو تعني الكثير لكل من ساهم في دعم الجمعية والتي دأبت على  مد يد العون لشريحة عزيزة علينا من أبناءِ الأحساء.

   وأضاف التركي بأن هذه الدفعة التشجيعية الحانية من لدن جمعية البر بالأحساء لأهل الخير من الباذلين والمتطوعين والمتميزين بمشروعاتهم وجهودهم الخيرية والإنسانية تترك فينا تأثيرا قويا على أرواحنا تحثنا به على تسريعوتيرة التنمية والمساعدة في تحقيق أهدافنا الطموحة فلقد لمسنا وعن قرب جهود القيادة الشابة في جمعية البر ومدى حرصهم على مد يد التعاون والمشاركة مع كل ما من شانه تحقيق شراكات مجتمعية فاعلة تخدم المستفيد من أبناء الأحساء ـ في المقام الأول ـ لتمتد بعده بوارف خدماتها لكافة أبناء الوطن ، وما الشراكة التي أُبرمت بين جمعية البر بالأحساء ولجنة سباق الجري الخيري السنوي بالمنطقة الشرقية والمتمثلة في رفع مستوى الوعي بمفهوم (تعزيز ثقافة العمل) إلا خير دليل وشاهد على أنها شراكات مباركة حققت الكثير المنجزات الفاعلة ذات الأثر الطيب في مجتمع الاحساء ومن هذا المنطلق نؤكد لسموكم الكريم كجهاتٍ شريكة متعاونة مع الجمعية على استمرارية القيام بواجبنا ودورنا في بناء المجتمع والإسهام في نهضته تمشيا مع توجهات ولاة أمرنا حفظهم الله جميعا ، وإنني هنا ونيابة عن إخواني المكرمين ممن يمثلونَ جهاتهم، ومن القائمين على أعمال البر، لنتقدم بالشكر الجزيل لكم يا صاحب السمو لتشريفَكم حفل وسام جمعية البر بالأحساء  والشكر موصول للجمعية على احتفائها بشركائها وعلى مبادرتها، ونقدر لها هذه الخطوة التحفيزيةَ لتنمية العمل الخيري من خلال الشراكة المجتمعية.

       وبعد ذلك قام راعي الحفل صاحب السمو الأمير بدر بن جلوي بتكريم الفائزين بوسام البر في فئاته الست والذين تم اختيارهم عن طريق اللجنة التنفيذية المكلفة من قبل مجلس إدارة الجمعية بعد دراسة أوراق المرشحين لنيل الوسام في دورته الثامنة وهم:

الفائز بوسام البر للشراكة المجتمعية لجنة سباق الجري الخيري السنوي بالمنطقة الشرقية كونها من أنجح الشراكات  المجتمعية الشراكة التي عقدت مع الجمعية تحت عنوان تعزيز ثقافة العمل وتقديم اللجنة تبرع بمبلغ 450 ألف ريال لتنفيذ حقبة من البرامج والمشاريع لانتشال الاسر الفقير من دائرة الفقر إلى دائرة الإنتاج.

 

الفائز بوسام البر للداعم المتميز مؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية وذلك نظير تقديم المؤسسة للعديد من التبرعات النقدية والعينية للجمعية والتي أسهمت بشكل فاعل وملموس في سد حاجة الفقراء والمعوزين حيث تواصل  دعمها الخيري للجمعية ومراكزها بما تجاوز 3.300.000 ريال خلال الثلاث سنوات المالية الماضية.

الفائز بوسام البر للعمل التطوعي نادي عيش شبابي التطوعي وذلك لما للنادي من أثر كبير في تفعيل روح التطوع ونشر أفكاره لدى شريحة واسعة من المجتمع ولتقديمه لـ 2000 سلة غذائية لتوزيعها على الأسر الفقيرة بالأحساء خلال شهر رمضان الماضي.

الفائز بوسام البر للعمل النسائي الخيري نوال بنت عيسى بن المطر وذلك لتميزها بدقة العمل مع عظم الإنجاز والحرص على الدراسة الوافية للمشروعات والبرامج ووضع الخطط المناسبة لها مما كان له الأثر في نجاح البرامج الاجتماعية للجمعية ومن ابرزها معارض الأسر المنتجة وكذلك لتأسيسها للجنة النسائية بالجمعية.

الفائز بوسام البر للمشروع الخيري المتميز مركز البر بالمزروعية عن مشروع (مسكني) لتأثيث بيوت الأيتام وهو مشروع  يعني بالأيتام من الذكور والإناث وتأمين الاحتياجات الخاصة واللازمة لهم والمتمثلة في  سرير نوم بكافة ملحقاته ودولاب لحفظ الملابس بشكل أساس بالإضافة لما قد يحتاجه اليتيم أو اليتيمة من مستلزمات تأثيث أخرى  حيث تم خلال العام 1434 تأمين الأثاث الأساسي لأكثر من 200 يتيم ويتيمه ممن يرعاهم مركز المزروعية التابع لجمعية البر بالأحساء.

الفائز بوسام البر للمركز المتميز مركز البر بالمبرز وذلك لقدرة المركز على جمع أكثر من 9,844,000 ريال خلال عام من التبرعات النقدية والعينية ولاحتضانه للكثير من المشروعات والبرامج والتي بلغت في مجملها أكثر من ( 34 ) مشروعا وبرنامجاً خيرياً تصب في خدمة ما يناهز 4000 أسرة بتقديم مساعدات بلغت قيمتها أكثر من 6.5 مليون ريال خلال العام 1433 هـ.

وعرفانا من جمعية البر بالجميل لمن اسهموا في العطاء والبناء تم تكريم عضو مجلس إدارة الجمعية السابق اللواء متقاعد عبدالله بن صالح السهيل بدرع تذكري كما تم تكريم عبدالعزيز بن محمد حسن بدرع تذكاري على خدمته للجمعية والتي امتدت قرابة 14 عاما,وكما تم تكريم الغرفة التجارية بالأحساء بدرع تذكاري نظير دعمهم وتعاونهم مع أنشطة وبرامج الجمعية.

من جهته أكد مدير عام جمعية البر بالأحساء معاذ بن ابراهيم الجعفري بأن وسام البر من الأوسمة التي لها وزن وقيمة في ميدان البر وان اقبال الجهات الخيرية والاجتماعية هو خير دليل على استمرارية وتميز الوسام.

وشكر الجعفري سمو الأمير بدر على رعايته الدائمة لمناشط الجمعية المتنوعة والحفل السنوي بشكل خاص كما هنئ الجعفري الفائزين بوسام البر في فئاته السته متمنين لهم التوفيق فيما يقومون به من أعمال البر وأعمال الخير في شتى المجالات الخيرية والاجتماعية. كما شكر الجعفري فريق العمل بالإدارة العامة بالجمعية وكافة مراكزها على الجهود النوعية التي يبذلونها لخدمة المستفيدين.

وسام البر  للعمل التطوعي الخيري

وسام البر  للمركز المتميز

وسام البر  للمشروع المتميز

وسام البر للشراكة المجتمعية

وسام البر للداعم المتميز

وسام البر للعمل النسائي الخيري




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-42H



شارك

مقالات ذات صله

اترك رد