كسوف نادر للشمس يتزامن مع اقتران شهر رجب


كسوف نادر للشمس يتزامن مع اقتران شهر رجب

تغطيات – الأحساء – زهير الغزال :

اوضح الفلكي محمد شوكت عودة عضو الاتحاد العربي لعلوم الفلك والفضاء ان تولى العديد من الدول الإسلامية اهتماما خاصة لتحري هلال شهر رجب وذلك تمهيدا واستعداد لتحري هلال شهري شعبان ورمضان، وفي هذا العام يتزامن اقتران شهر رجب مع حدوث كسوف حلقي نادر جدا للشمس. حيث سيحدث الكسوف الحلقي يوم الثلاثاء 29 إبريل في الساعة 06:03 صباحا بتوقيت غرينتش، وسيكون الكسوف مشاهدا من غرب أستراليا وجنوب المحيط الهندي قريبا من القارة القطبية الجنوبية، ولن يكون هذا الكسوف مشهدا من الدول العربية.

والنادر في هذا الكسوف الحلقي أن المخروط الداخلي لظل القمرلا يخترق الأرض كثيرا بل يمسها فقط، ويسمى هذا النوع من الكسوفات بالكسوفات غير المركزية لأن المحور المركزي للظل الداخلي للقمر لا يلمس الأرض، وخلال 5000 سنة منذ العام 2000 قبل الميلاد وحتى العام 3000 ميلادي يوجد 3956 كسوف حلقي للشمس، 68 منها فقط هو كسوف حلقي غير مركزي، أي ما نسبته 1.7% فقط.

أما بالنسبة لتحري هلال شهر رجب، فستتحرى معظم الدول الإسلامية الهلال يوم الثلاثاء 29 إبريل، وستكون رؤية الهلال غير ممكنة من جميع قارة أستراليا وأوروبا وآسيا وجميع قارة أفريقيا ما عدا جزء بسيط في أقصى الغرب يمكن من عنده رؤية الهلال باستخدام التلسكوب وبصعوبة بالغة فقط. فأما بالنسبة للدول التي تشترط رؤية الهلال الصحيحة التي لا تتعارض مع الحقائق العلمية، فإنها ستبدأ شهر رجب يوم الخميس 01 مايو لأن رؤية الهلال غير ممكنة من منطقتنا يوم الثلاثاء، وأما بالنسبة للدول التي تكتفي بغروب القمر بعد الشمس أو التي لا تدقق كثيرا بشهادة الشهود أو التي تعتبر أن رؤية الهلال من أمريكا كافية لنا، وهذا حال العديد من الدول، فإنها ستبدأ شهر رجب يوم الأربعاء 30 إبريل.

 




الرابط المختصر : https://wp.me/p4ii0D-41T



شارك

مقالات ذات صله

اترك رد