إدارة تحريات شرطة منطقة الرياض تطيح بجناة سرقة السيارات والحقائب اليدوية‎


إدارة تحريات شرطة منطقة الرياض تطيح بجناة سرقة السيارات والحقائب اليدوية‎

تغطيات -الاحسار -زهير الغزال :

في إنجاز جديد يضاف إلى سجل إنجازاتها المميز وسعيها للحد من جرائم السرقات والنشل تمكنت إدارة التحريات والبحث الجنائي بشرطة الرياض من القبض على ثلاثة من الجناة سعوديان ويمني تورطوا بارتكاب عدد من جرائم سرقة السيارات والاعتداء على المارة (رجال ونساء) وخطف حقائبهم اليدوية وأجهزة هواتفهم المحمولة ومحافظهم بما تحويه من نقود ومتعلقات شخصية  .

وكان عدد من مراكز شرطة الرياض قد تلقت بلاغات من مواطنين ومقيمين تفيد بتعرض سيارتهم للسرقة بطرق وأساليب مختلفة بعضها كان متوقفاً أمام منازل أصحابها وأخرى تم سلبها من أصحابها بالقوة والإكراه وكذلك بلاغات أخرى عن وقوع اعتداءات على عدد من المارة في أحياء متفرقة بمدينة الرياض من قبل ثلاثة أشخاص يستقلون دراجات نارية قاما فيها الجناة بخطف الحقائب اليدوية للمجني عليهم ( نساء ورجال ) وأجهزة هواتفهم المحمولة ومحافظهم بما تحويه من نقود ومتعلقات شخصية والهرب .

ونظراً لخطورة القضايا التي ارتكبها الجناة وجرأتهم في الاعتداء على ضحاياهم فقد شكلت إدارة التحريات والبحث الجنائي فريق عمل على درجة عالية من الكفاءة شرع في دراسة البلاغات والربط بينها ومقارنة الأسلوب الذي نفذت به تلك الجرائم والاستفادة من أوصاف الجناة التي أدلي بها المبلغون ، وبتكثيف البحث والتحري أسفرت الجهود المتواصلة بتوفيق الله بحصر الاشتباه في ثلاثة متهمين أكدت الأدلة والقرائن التي تم التوصل إليها وقوفهم خلف تلك الحوادث ، تم رصد تحركاتهم والإطاحة بهم واحدا تلو الأخر وبإخضاعهم للتحقيق ومواجهتهم بالأدلة اعترفوا بارتكاب   مائة وستة وخمسين ( 156)جريمة سرقة وبتمكينهم من الانتقال رفق رجال البحث الجنائي قاموا بالدلالة على المواقع التي ارتكبوا فيها جرائمهم في وقت وزمان متوافق مع ما هو مسجل لدى مراكز الشرطة وفق ما ذكره الضحايا أوقف الجناة رهن استكمال إجراءات التحقيق ومعرفة مدى علاقتهم بالقضايا المماثلة وتقديمهم للشرع المطهر لتقرير ما يجب بحقهم من عقوبة بعد تقديم لائحة الادعاء ضدهم من قبل الجهة المختصة ، والله الموفق اوضح ذلك الناطق الاعلامي بشرطة منطقة الرياض العميد ناصر بن سعيد القحطاني .




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-2YR



شارك

اترك رد