يزيد الراجحي يتوج بطلاً للعالم


يزيد الراجحي يتوج بطلاً للعالم

تغطيات -الرياض :

 أحرز سفير رياضة السيارات السعودية يزيد الراجحي على متن سيارته (تويوتا هايلوكس) المركز الأول في اختتام منافسات باها روسيا – الغابة الشمالية ضمن الجولة الافتتاحية من (فيا) كأس العالم للكروس كانتري، وليسجل بذلك إنجازاً أخر غير مسبوق في تاريخ رياضة السيارات في المنطقة ، كونه أول سائق سعودي وحتى عربي يحقق الفوز في هذا الحدث الهام والصعب في آن واحد ، والذي تقام جميع مراحله الخاصة للسرعة فوق طرقات مغطاة بالثلوج ووسط درجات حرارة تقل عن 20 درجة مئوية تحت الصفر، كما أنها المرة الأولى التي يسجل فيها سائق عربي الفوز في نشاط يتعلق برياضة السيارات في روسيا.

وأحرز النجم السعودي مع ملاحه الألماني تيمو غوتشالك المركز الأول بكل جدارة واستحقاق،  بعدما نجح في الاحتفاظ بصدارة هذا الحدث منذ البداية وحتى النهاية ، متفوقاً بالتالي على جميع منافسيه ، عبر قيادة أكثر من رائعة لسيارته الـ “تويوتا هايلوكس أوفردرايف” مصنفة ضمن فئة الـ “تي 1” (رباعية الدفع وتعمل على الوقود) تحمل الرقم 9 على جنباتها، التي جلس خلف مقودها للمرة الأولى وأحرز قصب السبق بفارق 1,48 دقيقة عن البطل المحلي فلاديمير فاسيلييف المشارك على متن سيارة ميني من تحضير فريق “أكس رايد” الفريق الذي نجح في تحقيق الفوز مؤخراً في رالي داكار الذي يعتبر أهم رالي صحراوي على مستوى العالم وللمرة الثالثة على التوالي.

الراجحي الذي وصل الى روسيا قادماً من السويد بعد احتلاله للمركز الرابع في الترتيب العام النهائي لبطولة الـ  “دبليو،آر،سي2″ خلف مقود سيارة “فورد فييستا آر،آر،سي”، وبعد فوزه برالي جدة الصحراوي على متن “هامر”، رفع عالياً علم السعودية على أعلى عتبة على منصة تتويج “باها روسيا ـ  الغابة الشمالية” الذي أنتهى في إيغورا.

وقال الراجحي عقب الفوز: “الأمور جيدة ولم نعتمد مبدأ القيادة الضاغطة. لقد إستمتعنا كثيراً وكل شيء كان تحت السيطرة وكذلك الإستراتجية التي اتبعناها وبالأخص لترتيب الانطلاقة كانت أكثر من موفقة وكانت سبباً حاسماً وراء تحقيقنا للمركز الأول ، خصوصاً وأن لكل سائق حرية اختيار رقم انطلاقه  والاختيار يكون عكسياً من الأبطأ  للأسرع ، وبالتالي فإذا ما فضلت الانطلاق خلف سائق بطيء أو إذا كنت أول المنطلقين على الثلوج فتكون احتمالية خسارتك وإهدارك للوقت كبيرة كونك ستفتتح الطرقات وتعمل على تنظيفها ، إضافة إلى أن الانزلاق يكون أكبر “.

وأضاف: “أنا اخترت المركز الرابع لتكون انطلاقتي خلف سائق سريع  وكذلك أن حالة الطريق تكون أفضل”.

وختم الراجحي حديثه بقوله. :”أود تقديم جزيل شكري لكل من ساندني ووقف إلى جانبي وبالأخص الراعي الرسمي “جان برجر”، كما أود تقديم هذا الإنجاز إلى بلدي الحبيبة السعودية على أمل أن يكون التوفيق حليفي خلال مشاركاتي المتعددة القادمة  من أجل تسجيل أفضل النتائج ورفع راية التوحيد عالياً”.

وكان الراجحي قرر اعتماد مبدأ القيادة الآمنة ولكن السريعة على المسارات الثلجية والجليدية ، بعدما أنهى القسم الثاني للرالي في الصدارة بفارق 1,09 دقيقة عن الثنائي السائق تابيو سيومينن وملاحه إيوكا تيوميستو (ميتسوبيشي باجيرو أس،يو 70)، الذي خرج عن المسار قبل نهاية المرحلة الرابعة الأخيرة، ليتراجع ترتيبه للمركز الـ 11.

السائق السعودي الراجحي ، الذي تصدر الترتيب العام المؤقت للسائقين، سيتوجه الى قطر لخوض غمار منافسات الجولة الأولى من بطولة الشرق الأوسط للراليات ، كان حقق أسرع توقيت في المرحلتين الاستعراضية  ونال كأس حاكم لينينغراد، والثالثة. وحلّ ثانياً في المرحلة الثانية.




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-2tt



شارك

اترك رد