مفتى الشرقية المطلق: استخدام الجوال اثناء القياده حرام


مفتى الشرقية المطلق: استخدام الجوال اثناء القياده حرام

تغطيات -الدمام :

حرّم عضو هيئة الإفتاء بفرع الرئاسة العامة للإفتاء والدعوة والإرشاد بالمنطقة الشرقية الشيخ خلف بن محمد المطلق استخدام الجوال اثناء الانشغال بقيادة السيارة جاء ذلك خلال استقباله وفد شباب اعلام الشرقية امس ومباركته حملة توعوية تحمل شعار “لا تكن اسيرا لجوالك.

وأوضح الشيخ المطلق بان الدين اتى بحماية الضروريات الخمس الدين والنفس والنسل والعرض والمال  واشار الى ان استخدام الجوال اثناء القيادة قضية بالغة الخطورة  لان قيادة السيارة تستدعي الانتباه و حفظ للسائق والركاب  والممتلكات الخاصة ولعامه  ويجب ان نوليها عناية وتركيزا واستخدام السائق للأجهزة الذكية اثناء القيادة مخالف للشرع ولا يجوز ويصرفه عن الانتباه لما شغل به وهي صارفه للذهن والتركيز ويجب الاحتراز واحترام انظمة المرور وحقوق مستخدمي الطريق  كونها تلزمها استخدام اليدين التي اشغلت بالقيادة  وفي حال اضطر لاستخدام الجوال عليه بالتوقف وإجراء اتصالاته.

ولفت المطلق الى ان الاسر تغيرت طريقة تعاملها نظرا لانشغالهم بتلك الاجهزة الذكية وبها سلبيات خطيرة تسببت في حوادث وضعف التحصيل الدراسي والطلاق وتفكك الاسر وانشغال الناس بعضهم عن بعض وطلب المعيشة والبناء والتحصيل.

ولفت المطلق الى ان المبادرة اتت في محلها بلفت الناس و المسؤولين الى وقوع الضرر ومحاولة تجنبه كما قدم شكرة للجهات التي شاركت شباب الاعلام في الشرقية  في اظهار تلك القضية وبث افكار الحملة الايجابية وتوعية الناس بمضار تلك التقنية

وحذر الشيح المطلق من اختلاف مصادر التلقي لدى هذا الجيل الجديد من خلال الهواتف الذكية  مشيرا الى ان مجتمعنا المسلم ورث الامور الجميلة رغم تذبذبها من خلال  التقرب لله بالقول والعمل الصالح وكلما ابتعد هذا الجيل اصيب بالذل والخسران لبعده عن كتاب الله .

مؤكدا بان الدين الاسلامي دين حضارة ويسعى ارباب العلم والدين   لتأصيل هذا الدين في نفوس الابناء وهو واجب

وأضاف المطلق بان اختلاف مصادر التلقي سببا في التخلف وإحداث صراعا بين الابن والده وعائلته ويقع تصدع وتصادم بينهما ومن ثم على المجتمع والدولة وضاف : نهدف الى جمع كلمة المسلمين وان نسخر جميع الوسائل سببا لتقدم والرقي وبناء الحضارة.

وفي ذات السياق اكد منسق الحملة احمد العدواني بان ادارة المساجد بالشرقية رحبت بطرح اهداف ورؤية الحملة على عدد من الجوامع الكبيرة اثناء خطب الجمعة لتسليط الضوء على مضار التقنية وما تسببت فيه من حوادث مرورية وكذلك اثرها على الناشئة مشيرا الى ان الحملة ستنطلق ميدانيا بعد عرض الملف التنفيذي على جامعة الدمام ولجنة السلامة المرورية بأرامكو ومرور الشرقية وأمانة الشرقية كذلك من خلال استعدادهم لتطبيقها ميدانيا  .

3

logo1




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-1G7



شارك

تعليقان

اترك رد