المنتدى السعودي للمياه والطاقة يناقش أهم قضايا المستقبل ومشاكل المياه والكهرباء والطاقة


المنتدى السعودي للمياه والطاقة يناقش أهم قضايا المستقبل ومشاكل المياه والكهرباء والطاقة

تغطيات – جدة – علي القرني :

تواصلت فعاليات وجلسات العمل للمنتدى السعودي الدولي للطاقة والمياه والذي تم افتتاحه قبل البارحة برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة وحضور صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد محافظ مدينة جدة .

واشتملت أهم فعاليات اليوم الأول للمنتدى على التحلية المعتمدة على الطاقة المنخفضة والطاقة المتجددة كما تم طرح نقاش عن الطاقة الحرارية المحتملة في المملكة العربية السعودية  ونظام الدورة الحرارية والشمسية المركبة للتحلية الحرارية .

وبدأت أولى جلسات العمل  ليوم الاثنين للمنتدى والتي ترأسها الدكتور ماهر العودان للبحوث والتنمية والإبتكار بمدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة وبمشاركة الدكتور صالح العواجي رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للكهرباء ونائب وزير المياه والكهرباء ، وفيليب كوشيه رئيس شركة الستوم للطاقة الحرارية ونائبه ، وناصر الشرهان المدير العام لشركة أكوا باور، حيث ناقشوا  الطاقة المتجددة وتطوير استراتيجيات لإنشاء المرافق الخضراء وإضافة القيمة في المملكة العربية السعودية حيث ناقشت كيفية تنفيذ أهداف الحكومة فيما يتعلق بالطاقة المتجددة ، ونظرة في اقتصاديات وقدرات التنافس من حيث التكلفة الخاصة بمشاريع الطاقة المتجددة ، وكذلك المشاريع المحتملة للطاقة المتجددة وفهم الحوافز المتاحة وتسليط الضوء على استخدام التكنولوجيا في هذا المجال ، كما تم تقييم مدى إمكانية استخدام مصادر الطاقة الحرارية المتجددة باعتبارها استراتيجية يتم تطبيقها داخل السعودية لإدارة الطلب بشكل فعال وأخيراً استعراض تعزيز توليد وحفظ الطاقة ومضاعفة إمكانات الحصول على قيمة الطاقة الكاملة .

بعد ذلك تم افتتاح جلسة العمل الثانية برئاسة الدكتور نايف عبادي المدير العام للمركز السعودي لكفاءة الطاقة ومشاركة الدكتور عبدالله الشهري رئيس هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج والمهندس فؤاد الشريبي نائب الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للكهرباء والسيد روبرت آر.فلايشسج عضو مجلس ديزيرتيك للطاقة وعضو مجلس الشورى، بورصة دبي للطاقة و الاتحاد الألماني لصناعة تحلية المياه ، وتناولت الجلسة (الشبكة الذكية) وهي إيجاد الحلول المثلى لطرق توليد وتوزيع الكهرباء وتعزيز الستدامة واستخدام الأجهزة الذكية وجاءت محاور الجلسة بتقييم الطاقة المتجددة ووصلات الشبكة ومبادرات تطوير المدن الذكية وفهم وتحديث عمليات تخطيط وتشغيل وصيانة نظم الطاقة وتوضيح الجوانب التنظيمية وعمليات السوق بشكل تفصيلي وكذلك استعراض تكنولوجيا التشغيل الآلي .

وحملت جلسة العمل الثالثة تدوير المناقشات التفاعلية الحوارية بين جميع الأعضاء المشاركين عبر إحدى عشر مائدة مستديرة بحيث يتنقل المشاركون فيما بينها وتم تخصيص المائدة الأولى التي ترأسها معالي الدكتور عبدالرحمن آل إبراهيم مدير المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة ، وكان عنوانها تحديث السياسة بعرض أهم المناقشات الخاصة بالمبادرات السياسية لضمان التنمية المستدامة في مجال المياه وصناعة الطاقة ، وخُصصت المائدة الثانية التي ترأسها سعادة الدكتور لؤي المسلم المدير التفيذي لشركة المياه الوطنية ، للحديث عن ضمان الاستدامة والجدوى التجارية لخدمات المياه ومياه الصرف الصحي ، وناقشت المائدة الثالثة التي ترأسها الدكتور عبدالله آل الشيخ نائب المحافظ للتخطيط والتنمية بالمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة ، استعراض تأثير سياسة دعم أسعار الوقود في دول الخليج على صناعة تحلية المياه ، أما المائدة الرابعة التي ترأسها بادي مانا ثان الرئيس والمدير التنفيذي لشركة أكوا باور فقد ناقشت تطوير مشاريع التنمية الناجحة وكيفية إنجاز الأعمال بنجاح واستعراض مشاريع التنمية بالمملكة ، وجاءت مناقشات المائدة الخامسة برئاسة محمد المحيسن الرئيس التنفيذي لشركة GE لتوليد الطاقة والمياه ، لتناقش شراكات النهوض بمستوى كفاءة الطاقة وزيادة فعالية إنتاج الطاقة والمياه ،

كما تناول المشاركون بالمائدة السادسة برئاسة عبدالله البو عينين الرئيس والمدير التنفيذي لشركة مرافق ، موضوع التعليم من أجل اقتصاد المرافق المستدامة وتغيير المناهج التعليمية لأجيال المستقبل ، وناقشت المائدة السابعة برئاسة كريستوفر غيسون رئيس المؤسسة الصحفية Global Water Inteligence  موضوع تحلية المياه الإقليمية واتجاهات تحلية المياه بمنطقة الخليج ، كما ناقش المشاركون بالمائدة الثامنة برئاسة إبراهيم بشناق المدير التنفيذي لشركة مويا بشناق موضوع قادة المستقبل في السعودية لتحقيق التنمية الناجحة للأجيال القادمة ، وحفلت المائدة التاسعة بنقاشات ثرية ترئسها فرانسوا كارينتيه نائب رئيس شركة جي بي أس – الشرق الأوسط الستوم وناقشو خلالها الطاقة المتجددة وسبل توليد الكهرباء وتخزين الطاقة ، وتناول المجتمعون بالمائدة العاشرة برئاسة روبرت فلاوزيش عضو المجلس الاستشاري في بورصة دبي ، موضوع استفادة المملكة من التجارب الناجحة للدول الأخرى في مجال إدارة المياه ، وجائت المائدة الأخيرة التي ترأسها أفتار جيرة الرئيس التنفيذي لشركة دوسان إنيور ، موضوع التكنولوجيا المتطورة وإسهاماتها في سوق المياه .

وانتهت بذلك جلسات عمل اليوم الثاني للمنتدى ،وفي اليوم الثالث للمنتدى ستقام أربع جلسات عمل ستحمل العديد من الدراسات والمشاركات الهامة وهي تحديث خارطة الطريق للسياسة و الحوكمة ، وكذلك موضوع التغلب على التحديات الرئيسية وخلق فرص للشركات الصناعية بالسعودية ، وكذلك استعراض سبل التغلب على تحديات تحقيق الكفاءة في مجال المياه والطاقة ، فيما ستكون جلسة العمل الرابعة لتقديم أحدث الابتكارات لتحقيق التنمية المستدامة للموارد العالمية .

الجدير بالذكر أن المنتدى يهدف لتحقيق التنمية المستدامة من خلال الابتكار وهو الموضوع الرئيسي للمنتدى .

GetAttachment22

GetAttachment33

GetAttachment44




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-1la



شارك

اترك رد