لجنة الاستئناف تقبل احتجاج (الهلال) وتلغي عقوبة (الانضباط)


لجنة الاستئناف تقبل احتجاج (الهلال) وتلغي عقوبة (الانضباط)

تغطيات – الرياض – متابعات :

نقضت لجنة الاستئناف قرار لجنة الانضباط، وقررت إلغاء عقوبة الـ100 ألف ريال على جمهور الهلال وحرمانه من الحضور الجماهيري في مباراة الشباب، وذلك برئاسة هادي اليامي، وحضور الأعضاء ناصر الصقير، مساعد العتيبي، فهد القحيز ودخيل الله الجدعاني.

 
قرار رقم(2) :
إنه في يوم السبت 21/ 12/ 1434هـ الموافق 26/ 10/ 2013م اجتمعت لجنة الاستئناف للنظر في الاستئناف المقدم من نادي الهلال ضد قرار لجنة الانضباط رقم (9) بتاريخ 4/ 12/ 1434هـ، الموافق 9/ 10/ 2013م، القاضي في منطوقة بـ :
أولاً: تغريم نادي الهلال بمبلغ (100.000) مائة ألف ريال، على أن يتم سدادها فور تأييد هذا القرار من لجنة الاستئناف، أو انتهاء المهلة القانونية للاستئناف عملاً بالمواد (16/ 4) و (128 – 132) من لائحة الانضباط.
 
ثانياً: حرمان جماهير نادي الهلال من دخول الملعب لمباراة واحدة داخل أرضه بدءاً من تاريخ 4/ 12/ 1434هــ، الموافق 9/ 10/ 2013م.
 
ثالثاً: القرار قابل للاستئناف وفق لائحة الانضباط بالاتحاد العربي السعودي لكرة القدم.
رابعاً: يبلَّغ هذا القرار كتابة للأمانة العامة بالاتحاد السعودي لكرة القدم لتبليغ النادي بهذا القرار لإكمال اللازم.
 
وقد بنت لجنة الانضباط قرارها المشار إليه أعلاه على ما جاء بالمادة رقم (68/ 3) والمادة رقم (16/ 3/ 1) من لائحة الانضباط المعتمدة من الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم، على اعتبار أن جماهير فريق نادي الهلال قاموا بالتلفظ بهتافات عنصرية أثناء سير المباراة من الشوط الأول وفقاً للتسجيل المرئي.
 
وإذ تقدم النادي المستأنف باستئنافه على هذا القرار بموجب لائحة الاستئناف المؤرخة في 6/ 12/ 1434هـ، المقيدة لدى سكرتارية اللجنة برقم (9874) وتاريخ 7/ 12/ 1434هـ، التي خلصت بالقدر الذي لا يخل بما جاء فيها إلى الآتـي:
 
ملخص استئناف النادي:
أولاً: الخطأ في تطبيق القانون:
يعترض المستأنف على مخالفة لجنة الانضباط بإصدار قرارها رقم (9) بعد أن رفضت احتجاج نادي الاتحاد بالقرار رقم (5) من حيث الشكل المتضمن نفس المخالفة الواردة في القرار رقم (9)، وإعادة النظر في الموضوع. علماً بأن القرار رقم (5) لا يزال منظوراً أمام لجنة الاستئناف. ولم يتم الإشارة في القرار رقم (9) إلى قرار سابق أو ارتباط، وهذا يؤكد المخالفة في إصدار قرارين متناقضين في واقعة واحدة، يعترض المستأنف على مخالفة اللجنة أنها لم تحدد مصدر الدليل (التسجيل المرئي) الذي اعتمدت عليه، واكتفت في قرارها “وفقاً للتسجيل المرئي المقدم في هذه الحالة”، ولا الوقت الذي جرت فيه المخالفة كما هو متبع في كل القرارات الصادرة من لجنة الانضباط التي تؤكد دائماً أنها لا يمكن أن تعتمد على المقاطع المرئية غير الرسمية أو الصور الفوتوغرافية، وهذا موثق في كافة بيانات قرارات لجنة الانضباط والاتحاد السعودي.
 
يعترض المستأنف على تناقض التصريحات الإعلامية لرئيس لجنة الانضباط، ويتساءل عن غياب دور لجنة الانضباط في الهتافات الصادرة من نادي الاتحاد. ومخالفة القرار المادة (106/ 1)؛ وذلك أن اللجنة لم تستند إلى تقرير الحكم أو مراقب المباراة.
 
يعترض المستأنف على وقت إصدار القرار، وأنه صدر بعد جولتين لاحقتين لمباراة الهلال والاتحاد، واختيار التوقيت الذي يصادف مباراة مهمة لنادي الهلال.
يعترض المستأنف على مخالفة القرار المادة (96) حول سرية المعلومات، وأن اجتماعات اللجنة وقراراتها كانت منشورة ومتداولة عبر الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي، وهذا مخالف للائحة.
ويطلب المستأنف في استئنافه إلغاء قرار لجنة الانضباط رقم (9) بتاريخ 4/ 12/ 1434هـ.
 
وعليه قررت اللجنة ما يأتي:  
أولاً: من حيث الشكل:
قبول استئناف نادي الهلال شكلاً لموافقته لما جاء بالمادة رقم (128/ 2) والمادة (131/ 1) من لائحة الانضباط من حيث المدة والإجراءات في تقديم الاستئناف.
ثانياً من حيث الموضوع:
قبول استئناف نادي الهلال وإلغاء قرار لجنة الانضباط رقم (9) بتاريخ 4/ 12/ 1434هـ.
إعادة رسوم استئناف نادي الهلال.
القرار نهائي واجب النفاذ، لا يقبل عليه أي التماس أو اعتراض.
يُبلَّغ هذا القرار كتابة للأمانة العامة بالاتحاد العربي السعودي لكرة القدم لتبليغ جميع الأطراف المعنية وإكمال اللازم.



الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-UG



شارك

مقالات ذات صله

اترك رد