بموضوعية


بموضوعية

الأسر المنتجة.. الدعم والتسويق أولاً

افتتح أمير الرياض الأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز معرض الاستثمار من المنزل والأسرالمنتجة وهذه بادرة مميزة أن تقوم بها الغرفة التجارية بالرياض وهذا يفرضه واقع عمل المرأة “الصعب الفرصة” ببلادنا وهذه نافذة مهمه تفتح ولكنها غير مكتملة الانفتاح للأسر المنتجة، فيجب أن يكون ملازما لها “تمويل – تسويق – دعم وزارة العمل – وزارة التجارة – البلديات والتسهيلات – النقل” هذه أبرز الجهات التي يمكن أن ترتبط بنجاح فكرة “الأسر المنتجة” ويجب أن تعمم على مستوى المملكة ولا تكون مختزلة بفكرة “مطعم” فقط بل ممكن تصبح مصانع مستقبلية بمهن وحرف متعددة ولا حدود لها مثال ” تضميد” أو “كنز التمور” لدينا حين توجد “سيدة” محترفة بهذا المجال وعمالة كافية تدربها وتعلمها سأضمن أنها ستجد طلبات لا تستطيع أن تلبيها، فالواقع الآن هو مصانع تضمد التمور بطريقة “الخزن” وسيئة غالباً أو أقل من عادية، والتضميد مثل عمل “القهوة العربية” ليس الكل يتقنه بل احتراف وأدوات وهذا مثال المرأة والأسر المنتجة عمل مميز للخروج من تقلص فرص العمل “الإجباري” للخروج بفرص عمل حقيقية موجودة ولكن هناك متطلبات كبيرة وعديدة يجب العمل عليها.

المرأة قد تملك الفكرة والمهارة والحرفة وكل شيء من القدرات الشخصية، ولكن لا تمل “تمويل” ولا “تسهيلات كيف تبدأ” وكيف “تبيع” وهكذا، وهذا يحتاج “جهاز” وإدارة خاصة “تدعم” هذه النساء بهذا العمل بخطواتهم الأولى حتى تستطيع السير وتستقل، فلماذا يخصص صندوق تمويلي لهم، وليبدأ مثلا ب “100 مليون ريال” بكل منطقة، و10 ملايين بكل قرية وهجرة أو أقل أو أكثر قليل، كل ذلك لن يكلف مليارا واحدا، وربط كل ذلك بجهاز يسهل العمل كإجراءات حكومية فهو يحتاجون ترخيصا ونقلا وخبرة، وهذا مهم جداً، ولا يجب أن نكتفي بمبادرة صاحب العمل أو الحرفة والمهارة بل يجب الوقوف معه وهذا مهم، فهؤلاء يوفرون فرص عمل للمرأة، وتحقق نجاح ومبيعات ومنها تمويل ذاتي، وأرباح وستعكس صورة للآخرين قصة نجاح تشجع الآخرين للدخول بها، انه فرصة الدولة أن تتيح فرص عمل من خلال العمل الخاص، وتخفف من كاهل الدولة إنها مصدر التوظيف وهذا خطأ بالطبع، على الدولة وصناديقها أن تبادر وتشجع وتعمل وتدعم مالياًً وإدارياً وبكل ما تملك من قدرة، فهذا باب عمل مميز، يحقق مكتسبات مهمة يصعب علي حصرها هنا بمقال وهذا هو الواقع.

لا يكفي أن تنجح فكرة بدون دعم وتمويل وتسهيلات بلا حدود والوقوف معهم لتذليل كل المصاعب، بدون ذلك، لن تنشتر الفكرة أو توظف الكثير بل سيكون مصيرها الفشل إن تركت بلا دعم.

من جريدة الرياض




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-Fc



شارك

اترك رد