ظاهرة التسول ونتائج الضبط الميداني للنصف الاول من هذا العام 1434هـ‎


ظاهرة التسول ونتائج الضبط الميداني للنصف الاول من هذا العام 1434هـ‎

تغطيات – فرحان العنزي :

نفذت قوة المهام والواجبات الخاصة بشرطة المنطقة الشرقية عدد من المسوحات الميداينة خلال النصف الاول  من هذا العام 1434هـ ضمن سلسلة الحملات الامنية التي تقوم بها القوة تحت شعار ” معنا للقضاء على ظاهرة التسول ” بمشاركة عدد من الجهات الحكومية المعنية كهيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر ومكتب المتابعة الاجتماعية وشملت المسوحات الميدانية مواقع متعددة لاشارات مرورية ومساجد واسواق وعدد من المتنزهات تركزت في كل من مدينة الدمام ومحافظة الخبر .

وتاتي المسوحات الميدانية لهذه الظاهرة بعد جمع المعلومات عن تواجد تلك الفئة ومتابعتها بشكل سري وتعقب البعض منهم حتى اماكن تجمعهم وتواجدهم والقبض عليهم   .

بلغ عدد المقبوض عليهم من حالات التسول بحاضرة الدمام (الدمام والخبر والقطيف والظهران) منذ مطلع هذا العام 1434هـ وحتى نهاية شهر جمادى الاخر  (414 ) حالة متنوعة . 60% من المقبوض عليهم اجانب فيما بلغ نسبة المواطنين 40% وتمثل ضبطيات النساء من تلك الحالات الاعلى بنسبة 45% يليها الاطفال بنسبة 31% . 

ستيم تسليم حالات التسول بانواعها والمضبوطات التي تعثر بحوزتها الى مركز الشرطة لاستكمال الاجراءات اللازمة لاحالتها لجهة الاختصاص من مكتب المتابعة الاجتماعية فيما يتعلق بالمواطنين وادارة الوافدين بجوازات المنطقة الشرقية فيما يتعلق بالوافدين  .

ونؤكد على اهمية دور المواطن والمقيم للتصدي لهذه الظاهرة لاسيما واننا مقبلين على موسم الاجازة الصيفية وما يتخللها من شهر رمضان المبارك وكذلك عيد الفطر واستغلال تلك الفئة لمثل تلك المناسبات لاستدار عطف الناس .

فمن المهم جدا عدم اتاحة الفرصة لتلك الفئات بالقيام بذلك الفعل وعدم التعاطف معهم دون التاكد من حاجتهم الفعليه وان كان الامر كذلك احالتهم او مساعدتهم من خلال جهات الاختصاص المتمثلة في الجمعيات الخيرية المنتشرة بالمنطقة الشرقية .




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-CG



شارك

اترك رد