الصرف الصحي يحول شوارع حي طيبة إلى مستنقعات


الصرف الصحي يحول شوارع حي طيبة إلى مستنقعات
محمد إبراهيم الزهراني – الجبيل :
وعد المهندس أحمد البسام مدير عام المياه بالمنطقة الشرقية بحلول عاجلة وجذرية لمشكلات الطفح في الجبيل البلد، وقال لـ «عكاظ» إن مشكلة الطفح في حي طيبة في الجبيل البلد ترجع لوجود جسم صلب داخل إحدى القنوات، أدت لإغلاق أحد المسارات، ومن ثم الطفح.
ووعد البسام بحل المشكلة وطلب من المسؤولين في الجبيل إنهاء المشكلة، الذين بدورهم قاموا بشفط المياه الآسنة من الحي فورا.
وكانت «عكاظ» قد حاولت الاتصال بمدير فرع المياه بالجبيل المهندس حسين البراهيم لكنه لم يرد وأرسلت الصحيفة له صور الطفح إلا أنه لم يتجاوب، وتمت إعادة إرسال الصور الفورية إلى مدير عام المياه في المنطقة الشرقية أحمد البسام. 
وكان سكان الجزء الشمالي المطل على شارع الستين في حي طيبة في محافظة الجبيل قد عاشوا ليلة سوداء مساء الأربعاء الماضي بعد طفح مياه الصرف الصحي في أجزاء كبيرة من شارع سعد بن عبادة في الحي، وحاصرت المياه الآسنة عددا من المنازل، إضافة إلى المسجد الواقع على نفس الشارع، وانتشرت الروائح الكريهة في أرجاء الحي مما أجبر بعض سكان البيوت التي تقع ضمن نطاق الطفح الخروج من منازلهم.
وقال محمد الغامدي (متقاعد يسكن في حي طيبة وفي نفس الموقع المتضرر بمياه الصرف الصحي)، مصلحة المياه في الجبيل لم تنفذ وعودها بالقضاء على المشكلة رغم أن الحي جديد والشبكة بطبيعة الحال جديدة، وأصبحت الروائح الكريهة تدخل المنازل وكذلك الحشرات الطائرة التي قد تتسبب في أمراض لنا ولأطفالنا، وطالب الغامدي بتدخل عاجل من المسؤولين في إدارة المياه في المنطقة الشرقية لإنهاء هذه المعاناة التي تستمر أسبوعيا خصوصا في إجازة نهاية الأسبوع.
واستغرب سعيد المالكي (رجل أعمال) انتشار مياه الصرف الصحي في شوارع وأرصفة حي طيبة في جنوب محافظة الجبيل، وطالب الجهات المعنية في المنطقة بالتدخل السريع لينعم مواطنو الحي بالخدمات المميزة.
وطالب الأهالي بضم البنية التحتية في الجبيل البلد إلى الهيئة الملكية بالجبيل أسوة برأس الخير، وتقوم الهيئة الملكية بالإشراف على كافة مرافق الخدمات منها التصريف سواء لمياه الأمطار أو الصرف الصحي، حيث لا يفصل الجبيل البلد عن الصناعية سوى 10 كلم. 

المصدر




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-mW



شارك

اترك رد