بثنائية.. “العالمي” يدك حصون الفتح الدفاعية


بثنائية.. “العالمي” يدك حصون الفتح الدفاعية

زفَّت جماهير النصر فريقها بعد نهاية مباراة الفريق أمام الفتح في ذهاب دور الأربعة من مسابقة كأس الملك للأبطال، وذلك بعد أن حقق فوزاً بنتيجة 2 – 0، وضع من خلالها قدماً في نهائي اللقب الأغلى في المسابقات السعودية.
وشهدت المباراة حضوراً جماهيرياً نصراوياً غفيراً وتفاعلاً مميزاً أضفى الشيء الكثير على حضور المباراة.
وصمد لاعبو فريق الفتح حتى الدقيقة 73 قبل أن تنهار الدفاعات بهدف نصراوي أول عن طريق الحاج بوقاش، وأضاف ريتشي الهدف الثاني من ركلة جزاء في الدقيقة 84.
وسيتقابل الطرفان في مباراة الإياب يوم الاثنين المقبل في الأحساء، والتي ستحدد بشكلٍ كبير المتأهل للمباراة النهائية.
تشكيلة الفريقين: النصر: عبدالله العنزي، حسين عبدالغني، محمد عيد، عبده برناوي، خالد الغامدي، شايع شراحيلي، إبراهيم غالب، الحاج بوقاش، خالد الزيلعي، محمد السهلاوي، سعود حمود. الفتح: محمد شريفي، بدر النخلي، كيمو، عبدالله الدوسري، حسين المقهوي، إلتون، حمدان الحمدان، ربيع السفياني، دوريس، عبدالعزيز بوشقراء.
في الحصة الأولى، بدأ فريق الفتح معتمداً على الطريقة الدفاعية، ولعب بتحفظ شديد، فيما حاول فريق النصر اللعب عن طريق تسيد وسط الملعب وإخراج لاعبي الفتح من خاناتهم الدفاعية. نجح النصر في مبتغاه وتحصل على العديد من الفرص التي لم تثمر عن أي هجمات خطرة.
ومع مطلع الحصة الثانية، باغت الفتح مضيفه النصر ولعب وتحصل على العديد من الهجمات كان أخطرها من البرازيلي إلتون في الدقيقة 48 بعد أن توغل من الجهة اليمنى وسدد كرة أبعدها عبدالله العنزي ببراعة.
وعاد الفتح مرة أخرى بعدها بدقيقتين عن طريق ربيع سفياني الذي سدد كرة اعتلت القائم. عاد اللعب في المباراة إلى وسط الملعب، ولم يشهد أي خطورة تُذكر، وفي الدقيقة 73 تحصل النصر على خطأ لعبه البديل ريتشي على رأس الحاج بوقاش عانقت الشباك هدفاً نصراوياً أول.
لم يهدأ لاعبو النصر وشنوا هجمات متوالية على مرمى الفتح، وفي الدقيقة 83 تحصل النصر على ركلة جزاء بعد إعاقة البديل شادي أبو هشهش للاعب النصر خالد الغامدي، نفذها ريتشي قوية في الشباك وعلى يسار الحارس محمد شريفي هدفاً ثانياً للنصر.
وفي الدقيقة الأخيرة من المباراة، كاد سالمو يخطف هدف تقليص الفارق للفتح لكن كرته اعتلت القائم.

المصدر ..




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-fw



شارك

مقالات ذات صله

اترك رد