الأميرة جواهر تزف 114 خريجة من طالبات الكلية الجامعية بالجبيل


الأميرة جواهر تزف 114 خريجة من طالبات الكلية الجامعية بالجبيل

زفت حرم سمو أمير المنطقة الشرقية سمو الأميرة جواهر بنت نايف مساء أمس، في مدينة الجبيل الصناعية 114 خريجة من طالبات كلية الجبيل الجامعية ، يمثلن الدفعة الأولى من طالباتها، في حضورعدد كبير من سيدات المجتمع. وأقيم حفل بهيج، ونظمت الطالبات مسيرة الأكاديمية تقدمهن أعضاء هيئة التدريس، ثم خريجات أقسام إدارة الأعمال، التصميم الداخلي، علوم الحاسب الآلي، وخريجات قسم اللغة الإنجليزية. وألقت الطالبة منى الشهراني الحاصلة على مرتبة الشرف الأولى في تخصص الحاسب الآلي كلمة الخريجات قالت فيها «إنَّ العلم لا يقاس بسنوات، ولا يقيم بشهادة، بل هو عملية يجب أن تستمر بالنماء والتكامل مع الإنسان في جميع مراحل حياته»، وأضافت « نحن نفتخر بحصاد السنين، وننظر الآن إلى الحاضر الذي كان مستقبلاً». وأوضحت وكيلة الكلية الدكتورة ملك بنت إبراهيم ناجي، أنَّ الهيئة الملكية للجبيل وينبع برئاسة صاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود، تعلم أنَّ الثروة البشرية عنصرٌ رئيس لتحضُّر الأمم، «فسعت لاستثماره بتعليمه وتطويره وتأهيله، وقامت بإنشاء المعاهد التقنية، والكليات الصناعية والجامعية، ولم تغفل عن دور الفتاة السعودية الفاعل والأساسي في هذه النهضة، وأنشأت فرعاً للطالبات في كلية الجبيل الجامعية في العام 1427هـ يضم خمسة أقسام أكاديمية تمنح خمس درجات علمية». وأضافت إنَّ الهيئة الملكية اهتمت بتوفير أفضل المناهج الأكاديمية، وأحدث وسائل التدريب، التي تتوافق مع متطلبات العمل واحتياجاته، وتوسعت في أعداد الطالبات المقبولات لتصل إلى نسبة زيادة تقدر بـ 90% منذ بداية الكلية.

تفوق الطالبات دليل على طموح الفتاة السعودية

ثمنت حرم سمو أمير المنطقة الشرقية صاحبة السمو الملكي الأميرة جواهر بنت نايف بن عبدالعزيز جهود الهيئة الملكية ودعمها للفتاة السعودية من خلال إنشاء صرح علمي متطور جديد متمثل في كلية الجبيل الجامعية، التي تحوي العديد من التخصصات التي تلبي متطلبات سوق العمل. وأعربت عن فخرها واعتزازها بالفتاة السعودية والكوادر الوطنية الموجودة في الكلية، وقالت لـ «الشرق» إن نسبة التفوق بين الطالبات دليل على طموح ومقدرة الفتاة السعودية للوصول لأعلى المراتب العلمية.

المصدر ..




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-dB



شارك

اترك رد