كلية الجبيل الصناعية تفصل 23 طالباً لعدم اجتيازهم مقرراتها


كلية الجبيل الصناعية تفصل 23 طالباً لعدم اجتيازهم مقرراتها

 

بقرار من إدارتها .. أقصت كلية ” الجبيل الصناعية ”  23 طالباً من طلابها الملتحقين في برنامج التشغيل الذاتي المنتهي بالتوظيف والتابع لشركة سابك للصناعات الأساسية، وبالتالي حرم الطلاب المعنيون من إكمال ما تبقى لهم من فصول دراسية، وجاء قرار الكلية وفق الأنظمة التي تخولها لفصل الطلاب الذين لم يجتازوا مقررات الكلية المعتمدة، وفيما ناشد هؤلاء الطلبة مسئولي الشركة وإدارة الكلية بإعطائهم فرصة أخرى كي يثبتوا أحقيتهم بالدراسة في الكلية، تحدث بعضهم حول أحقية الكلية في قرار فصلهم الذي يعني ضياع فرصة توظيفهم في الشركة .. مزيدا من التفاصيل في هذه المادة :

فرصة أخرى يقول ماجد الرشيدي أحد الطلبة المعنيين بالموضوع :” لقد أخلّت “كلية الجبيل الصناعية” بعقدها مع شركة سابك حين أبرمت عقداً معها على تدريبنا لمدة 34 أسبوعا ضمن برنامج التشغيل الذاتي الذي يقوم على تأهيل وتدريب عدد من الطلبة، ثم العمل بعد تخرجهم في وظائف تتبع للشركة, وذلك عندما قامت بفصلنا رغم أننا تجاوزنا أكثر من ثلثي مدة البرنامج، ويصل عدد الطلاب الملتحقين في البرنامج إلى حوالي 43 طالباً، وكل هؤلاء الطلبة مبتعثون من قبل شركة سابك للدراسة في الكلية، وليس المعهد هو من قام بإلحاقهم في برنامج التدريب، ولا أرى أي مبرر لقيام إدارة الكلية بفصلنا، حتى لو كان النظام يجيز ذلك,وقد كان من المفترض أن يتم إعطاؤنا فرصة أخرى كي نعوض التقصير الذي قمنا به في دراستنا والذي جعل إدارة الكلية تقدم على هذه الخطوة التي لا تصب في مصلحتنا”
صعوبة و من جانبه يقول بدر السهلي :” أحد أهم المشاكل التي واجهتنا أثناء فترة التدريب هي أن الكلية ألزمتنا بإنهاء حوالي 34 كتابا، جميعها باللغة الإنجليزية، وذلك في مدة أقصاها 34 أسبوعا، أي بمعدل كتاب واحد في كل أسبوع, وهذا بالطبع يتطلب جهدا مكثفا وزيادة في مدة المذاكرة, ولكن مما أثر علينا بشكل سلبي وجعلنا نشعر بصعوبة بالغة في استيعاب تلك الكتب هو أن المدرسين القائمين على التدريس من جنسيات آسيوية، أي ليسوا أمريكيين أو كنديين، وهذا ما يجعلنا نجد صعوبة في إيصال المعلومة إلينا، والوقت المتاح بالنسبة للطلبة الذين يحصلون على درجات متدنية ويطلب منهم إعادة الاختبار التحريري مرة أخرى ضيق جداً، حيث تصل المدة منذ الخروج من الاختبار الأول إلى الدخول في الاختبار الثاني 24 ساعة فقط وهذه المدة تعد قصيرة جداً ولا تساعدنا على مذاكرة جميع الكتب المقررة علينا دراسياً ”
مفاجأة مزعجة أما سلطان الطيب فيقول :” كنا حريصين على عدم التهاون في البرنامج كي لا تضيع علينا فرصة الوظيفة التي عقدنا عليها الآمال بعد التخرج والتي تضمن لنا مستقبلا مبشرا، ولكن ما حدث لنا كان مفاجأة مزعجة ولم يكن في الحسبان، إذ إن جميع من تمّ إيقافهم من الطلبة حاولوا واجتهدوا ولكن الظروف التي مرّت بالبعض ربما تكون سبباً في عدم تجاوزهم لبعض الاختبارات التي أدّت إلي إيقافهم من قبل الكلية، وجميعنا على قدر من المسئولية، وليس هناك تهاون أو تقصير في دراستنا, ولكن ربما البعض لديه ظروف جعلته يقصر نوعا ما، وهذا لا يعني أن تقوم إدارة الكلية بطردنا وحرماننا من الوظيفة التي عقدنا عليها آمالا كبيرة، لهذا نرجو النظر بعين الاعتبار في وضعنا, خاصة وأن البعض منا اضطر لترك دارسته في جهات تعليمية أخرى والالتحاق ببرنامج التشغيل الذاتي في الشركة على أمل الحصول على وظيفة مناسبة براتب جيد ”
أحلامنا أصبحت سرابا   ومن جهته يقول حمد العتيبي :” بعد إيقافنا من قبل الكلية, وهو الأمر الذي نعتبره سيضعنا على قائمة العاطلين عن العمل، إذا لم تتدخل شركة سابك في مشكلتنا, ممثلة في إدارة التدريب وذلك من خلال إعادة النظر في عودتنا إلى الكلية، لأن ذلك سوف يبدد أحلامنا المستقبلية ويجعلها سرابا، وينبغي أن ننظر إلى مسألة الإيقاف بعين الاعتبار، وذلك من خلال إعطائنا فرصة أخرى كي نستطيع أن نثبت جدارتنا, رغم أنه لم يصدر منا أي تقصير تجاه دراستنا يجعل إدارة الكلية تقدم على هذه الخطوة التي ربما قد تكلفنا مستقبلنا في حال أصرت على الفصل، لذلك يفترض من إدارة الشركة أن تتدخل في أمرنا، لأن العديد منا قد بنوا على هذه الوظيفة آمالا كبيرة متمنيين تحقيقها ”
البديل برنامج “سعودة” ومن جانبه تحدث المشرف على المتدربين في شركة سابك حمود الشمري  فقال :” هناك حوالي 23 طالباً من مجموع 43 طالباً ممن ألحقوا في برنامج التشغيل الذاتي التابع لشركة سابك المنتهي بالتوظيف، تم إيقافهم عن مواصلة الدراسة في الكلية، والسبب في ذلك يعود إلى الأنظمة المتبعة في الكلية”، وأضاف الشمري:” عدد من هؤلاء الطلبة قد أنهى جزءا كبيرا من المتطلبات الدراسية التي أقرها نظام الكلية ولم يتبق إلا جزء يسير على تخرجه، ولكن بحكم عدم تمكنهم من اجتياز الاختبارات المقررة، أدّى ذلك إلى صدور أمر من إدارة الكلية بإيقافهم”، وختم الشمري حديثه قائلا :” هؤلاء الطلبة سوف يتمّ إلحاقهم في برنامج تدريبي آخر وهو برنامج ” سعودة “، وسيتم تدريبهم على بعض المهارات، ومن ثم توظيفهم في شركات خاصة متعاقدة مع شركة سابك ” .

المصدر ..




الرابط المختصر : http://wp.me/p4ii0D-8K



شارك

اترك رد